منتدى قصة الإسلام

منتدى قصة الإسلام (http://forum.islamstory.com//index.php)
-   المنتدى العام والهادف (http://forum.islamstory.com//forumdisplay.php?f=104)
-   -   تاريخ يعيد نفسه. (http://forum.islamstory.com//showthread.php?t=10940)

فاطمة سيد أم سهيلة 07-04-2010 12:42 PM

تاريخ يعيد نفسه.
 

.
تـــــاريخ يعيـــد نفســه..
.
.
عند نتأمل أحداث قصة ذو القرنين نجد أننا نشبه أولئك القوم الذين مر بهم خلال رحلاته ونشترك معهم فى الكثير من الصفات التي اتصفوا بها.. وكأن التاريخ يعيد نفسه!!..
.
كانوا قوما متخلفين لأنهم كانوا منغلقين على أنفسهم ولا يتفاعلون مع الأحداث، وذلك لغفلتهم وسذاجتهم وانشغالهم فقط بأنفسهم..
.

كانوا قوما ضعاف لذلك لم يستطيعوا صد هجمات يأجوج ومأجوج
والوقوف أمامهم ومنع فسادهم فى الأرض..
.

كانوا قوما عاجزين عن الدفاع عن أراضيهم ومقاومة المعتدي ورفع الظلم عن أنفسهم..
.
كانوا قوما فى قمة السلبية والاعتماد على الغير..
.

نعم، هكذا أصبحنا!!!
أصبحنا مثلهم متخلفين ومنغلقين على أنفسنا ومنشغلون بها ولا نتفاعل مع الاحداث ولا نستطيع رفع الظلم عن أنفسنا ولا عن اخوانا المستضعفين فى الأرض.. لم نعُد نحرك ساكنا إلا في ما يتعلق بأمرورنا ومصالحنا الضخصية والذاتية..
.

اصبحنا عاجزون عن الدفاع عن أراضينا ومقداستنا وننتظر من يرفع عنا الظلم!!.. فنحن مثلهم فى قمة السلبية لم نحسن استغلال مواردنا وطاقتنا وثرواتنا..
.


هل نحن ننتظر ظهور المهدى المنتظر ليرفع عنا الظلم ولم نأخذ بالاسباب ونحاول صد هجمات يأجوج ومأجوج؟..

.

عندما جاء القوم ذو القرنين وطلبوا منه ان يجعل بينهم وبين يأجوج ومأجوج سدا قال لهم فأعينوني بقوة أجعل بينكم وبينهم ردما ..


لماذا هذا العجز؟؟
ولماذا الانتظار؟؟
لم لا نأخذ بالاسباب؟؟
.
عندما تركنا إخواننا المسلمين فى محنهم تكالبت علينا المحن رضينا لهم الجوع وعدم الراحة وعدم الأمن الامان فأصبحنا نفتقد الامن والامان رغم اختلاف اوضاعنا المعيشية..
.

لن نخرج من هذه المحن بمعجزة فقد انتهى زمن المعجزات!!..
لن نخرج إلا باستخدام طاقاتنا ومواردنا.. ونترك ثوب الذل والخضوع والانكسار، ونتعاون مع بعضنا البعض فى مواجهة يأجوج ومأجوج زماننا هذا! الذين يفسدون فى الارض ويهلكون الحرث والنسل ..
.



ذو القرنين لم يمتلك عصاه مثل عصاة موسى عليه السلام فى الجهاد فى سبيل الله واقامة العدل ورفع الظلم، ولكنه كان يمتلك الايمان بالله و كان يطوف الارض من أجل ذلك الهدف ولم تكن رحلاته للمتعة وللنزه..
.

فالايمان هو الذى امده بهذه القدرات وجعله ممكن فى الأرض من الله ..
.
نحن نمتلك الموارد والطاقات والثروات التي حبانا بها الله سبحانه وتعالى، ولكن ما ينقصنا هو الايمان لكي نمكن فى الارض ..
.
كفى يا أمة الاسلام!! كفى
.
كفاك انتظار وسبات!!
..
ولنتقدم خطوة للامام ولنأخذ بالاسباب
..
.





الساعة الآن 09:16 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.3.0 , Designed & TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى قصة الإسلام