منتدى قصة الإسلام

منتدى قصة الإسلام (http://forum.islamstory.com//index.php)
-   خواطر وأدب (http://forum.islamstory.com//forumdisplay.php?f=68)
-   -   قصيدة من تأليفي ~ْ روحُ الفــؤادْ ْ~ (http://forum.islamstory.com//showthread.php?t=19288)

عُبَيْد 14-02-2011 04:15 PM

قصيدة من تأليفي ~ْ روحُ الفــؤادْ ْ~
 
بسم الله الرحمن الرحيم ..

أحببت فقط أن أقدم بمعذرة إذا كان هناك خلل عروضي أو شيء مما لا يعرفه إلا الدارسين لأصول الشعر ، لأنني إنما أكتبه إجتهاداً بما تمليه عليّ نفسي فضفضةً أو هوايةً ..
لذا فأتمنى النقد الهادف دائماً لأنه مصدر تعلمي .



روح الفؤاد


في وداع إخواننا المعتكفين لهذا العام
وإهداء لكل قلب أحبنا وأحببناه في الله

http://img96.imageshack.us/img96/8751/29528806.jpg


ولم أرَ في حياتي طُولَ عمري .. فؤاداً في السماءِ لـــهُ بريقُ

كــمـثلِ فــــؤادِكَ المــكنونِ فيـــنا .. كمثلِ الــــدُّرِ مبتهجٌ رقيقُ

فلم تزل السَمــــــــاءُ تنيرُ درْبي .. ولا نـــــجمٌ هناكَ ولا بُروقُ

فإنّ هنالِك الأضــــــــــــــواءُ منّا .. من القلبينِ يجمعهم خفوقُ

إذا مـــــا الشمسُ للأكوانِ دفءٌ.. فإنّ القـــلبَ للسلوى عقيقُ ... *

فلو رُمتَ الهُدي يهديكَ مهما .. ظلامٌ قـــــــد شكا منهُ الطريقُ

يــذوبُ بمهجتي فيصيرُ إلْفي .. ويقطرُ باللـــِّــــقا مـنه الرحيقُ

فـــلا بَـــيْــنٌ يَحيقُ بِنَا ولـــكنْ .. يزيـــدُ ببعدنا القُربُ المشوقُ ... *

فيجمعنا الحنينُ وما افـــــترقنا .. ويحكي شوقَنا الدمعُ الطليقُ

ونحيا في ظلالِ العرشِ يوماً .. يشيبُ لهــــــولهِ الطفلُ الرقيقُ

فيا روحَ القلوبِ أنر فؤادي .. بحــــــــــبٍ يستقي منهُ الصّدوقُ ... *

فذاك الحبُّ للأرواحِ محْــــــيا .. وإســـــمُ اللهِ للقــــــربى رفيقُ

تمـــت .

29 -رمضان-1431 هـ




العقيق : من عقّ أي شقّ. هو كل وادٍ شقّهُ السيل .. كناية على أن السلوى مجراها هو القلب .
البينُ : الفراق
المشوق : مَشُوقٌ أي هيّجَ شوقَه .
روح القلوب : المقصود من التعبير ( الحبّ في الله ) أو (الحبيب نفسه )ـ






dr_oriflamme 14-02-2011 07:37 PM

رد: قصيدة من تأليفي ~ْ روحُ الفــؤادْ ْ~
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عُبَيْد (المشاركة 101090)
بسم الله الرحمن الرحيم ..



أحببت فقط أن أقدم بمعذرة إذا كان هناك خلل عروضي أو شيء مما لا يعرفه إلا الدارسين لأصول الشعر ، لأنني إنما أكتبه إجتهاداً بما تمليه عليّ نفسي فضفضةً أو هوايةً ..
لذا فأتمنى النقد الهادف دائماً لأنه مصدر تعلمي .



روح الفؤاد


في وداع إخواننا المعتكفين لهذا العام
وإهداء لكل قلب أحبنا وأحببناه في الله



ولم أرَ في حياتي طُولَ عمري .. فؤاداً في السماءِ لـــهُ بريقُ

كــمـثلِ فــــؤادِكَ المــكنونِ فيـــنا .. كمثلِ الــــدُّرِ مبتهجٌ رقيقُ

فلم تزل السَمــــــــاءُ تنيرُ درْبي .. ولا نـــــجمٌ هناكَ ولا بُروقُ

فإنّ هنالِك الأضــــــــــــــواءُ منّا .. من القلبينِ يجمعهم خفوقُ

إذا مـــــا الشمسُ للأكوانِ دفءٌ.. فإنّ القـــلبَ للسلوى عقيقُ ... *

فلو رُمتَ الهُدي يهديكَ مهما .. ظلامٌ قـــــــد شكا منهُ الطريقُ

يــذوبُ بمهجتي فيصيرُ إلْفي .. ويقطرُ باللـــِّــــقا مـنه الرحيقُ

فـــلا بَـــيْــنٌ يَحيقُ بِنَا ولـــكنْ .. يزيـــدُ ببعدنا القُربُ المشوقُ ... *

فيجمعنا الحنينُ وما افـــــترقنا .. ويحكي شوقَنا الدمعُ الطليقُ

ونحيا في ظلالِ العرشِ يوماً .. يشيبُ لهــــــولهِ الطفلُ الرقيقُ

فيا روحَ القلوبِ أنر فؤادي .. بحــــــــــبٍ يستقي منهُ الصّدوقُ ... *

فذاك الحبُّ للأرواحِ محْــــــيا .. وإســـــمُ اللهِ للقــــــربى رفيقُ

تمـــت .

29 -رمضان-1431 هـ




العقيق : من عقّ أي شقّ. هو كل وادٍ شقّهُ السيل .. كناية على أن السلوى مجراها هو القلب .
البينُ : الفراق
المشوق : مَشُوقٌ أي هيّجَ شوقَه .
روح القلوب : المقصود من التعبير ( الحبّ في الله ) أو (الحبيب نفسه )ـ






جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم

أنا لا أفهم جيدا في الشعر كي أنتقده ولكن أحب سماعته وقرأته وأحب الاستشهاد به في كتاباتي لانه وسيلة سريعة ومؤثرة في إيصال المعني وأبلغ من النثر ؛
لكن فقط أقدر أقول أن شعرك مماثل ومتأثربالشعر الاندلسي كثيرا مثل مدرسة العصبة الاندلسية لرئيسها ميشيل معلوف

مسك 14-02-2011 11:25 PM

رد: قصيدة من تأليفي ~ْ روحُ الفــؤادْ ْ~
 
جزاكم الله خيرا
روووووعة


الساعة الآن 06:52 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.3.0 , Designed & TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى قصة الإسلام