المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شعبان شهر يغفل الناس عنه


المراقب العام
02-07-2011, 08:59 PM
http://www.islamstory.com/images/stories/articles/1123/20728_image002.jpg



فضل شهر شعبان:
عن أسامه بن زيد -رضي الله عنهما- قال: قلت يا رسول الله، لم أراك تصوم شهرًا من الشّهور ما تصوم من شعبان؟ قال: (ذاك شهرٌ يغفل النّاس عنه بين رجب ورمضانوهو شهرٌ يرفع فيه الأعمال إلى ربّ العالمين فأحب أن يرفع عملي وأنا صائم) حسنه الألباني.


كثرة صيامه -صلّى الله عليه وسلّم- في شعبان:
لما كان شعبان كالمقدمة لرمضان، فحَسُنَ أن يكون فيه شيءٌ مما يكون في رمضان من صيامٍ.
عن أمّ المؤمنين عائشة -رضي الله تعالى عنها- قالت: (كان رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- يصوم حتى نقول لا يفطر، ويفطر حتى نقول لا يصوم، فما رأيت رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- استكمل صيام شهرٍ إلا رمضان، وما رأيته أكثر صيامًا منه في شعبان) البخاري.
وعنها أيضًا -رضي الله تعالى عنها- قالت: (كان أحب الشّهور إلى رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أن يصومه شعبان ثم يصله برمضان). رواه أبو داود والنّسائي وصححه الألباني.
قالالإمامابن حجر -رحمه الله تعالى: "في الحديث دليل على فضل الصّوم في شعبان".
وقالالإمام ابن رجب -رحمه الله تعالى: "وأما صيام النّبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- من أشهر السّنّة فكان يصوم من شعبان ما لا يصوم من غيره من الشّهور".
وقالالإمام الصّنعاني -رحمه الله تعالى: "وفيه دليلٌ على أنه يخص شعبان بالصّوم أكثر من غيره".


الحكمة في إكثاره صلّى الله عليه وسلّم الصّيام في شعبان:
قالالإمام ابن رجب -رحمه الله تعالى- في بيان حكمة الصيام في شعبان: "وفيه معانٍ وقد ذكر منها النّبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه لما اكتنفه شهران عظيمان: الشّهر الحرام (رجب) وشهر الصيام (رمضان)، أشتغل النّاس بهما عنه، فصار مغفولاً عنه، وكثير من الناس يظنّ أنّ صيام رجب أفضل من صيام شعبان؛ لأنه شهر حرام، وليس كذلك" لطائف المعارف.

الإعجاز العلمي في صيام شعبان:
لقد ثبت علمياً أنّ الجسم في أيام الصّوم الأولى يبدأ باستهلاك مخزونه الاحتياطيّ من الدّهون والبروتينات وغيرها (لتعويض النّقص الحاصل بسبب تقليل الطّعام) فينتج عن ذلك سموم تتدفق في الدّم (هرمون الأدرينالين)، قبل أن يتخلص منه الجسم مع الفضلات، مما يؤدي إلى شعور الصّائم ببعض الأعراض: كالصداع والوهن وسرعة الغضب وتغيُّر المزاج وقد يشتم ويسب.. إلخ ممّا قد يضطرّه لأن يترك الصّيام أحياناً. وهذه الأعراض تزول بعد أن تعود نسب الهرمونات إلى وضعها الطّبيعيّ في الدّم خلال أيام من بدء الصّوم -بإذن الله تعالى- (وهذا ملاحظ لدى الصّائمين).
فصيام شعبان (المسنون) كالتّمرين على صيام رمضان (المفروض)، حتى لا يدخل المسلم في صوم رمضان على مشقةٍ وكلفةٍ ... والله سبحانه وتعالى أعلم.
تنبيه حول ليلة النصف من شعبان:
يعتقِد بعض الناس أن لليلة النصف من شعبان فضل ومزيّة على غيرها من الليالي، ولكن الصحيح أن جميع الأحاديث الواردة فيها ضعيفة أو موضوعة لا أصل لها، وهي ليلة ليس لها خصوصية، لا قراءة ولا صلاة خاصّة ولا جماعة.

فوزية محمد
02-07-2011, 11:47 PM
اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان..

بارك الله فيكم أخانا الفاضل..

وهدانا الله وإياكم سبيله المستقيم ورزقنا سبحانه حسن عبادته

المراقب العام
02-07-2011, 11:59 PM
تقبل الله دعواتكم وبارك مروركم الكريم أختنا الفاضلة

جزاكم الله كل خير

أم عمار
03-07-2011, 01:37 AM
جزاكم الله خيراً أخي الكريم على هذه التذكرة

ونسأل الله أن يبارك لنا في شعبان وأن يبلغنا رمضان ويرزقنا ويوفقنا للعمل فيه لما يحب ويرضى


بارك الله فيك أخي

e-mysarah
04-07-2011, 02:25 AM
اللهم بارك لنا فى شعبان وبلغنا رمضان
كل عام والإسلام عزيز والعام القادم يطهر الله بلادنا من كل طاغيه وفاسد ومتجبر ونرى الإسلام كما تمنيناه فى أول يوم شاركنا فى المنتدى وكان حلما بعيدا وبدأ يتحقق بعون الله

عاشق الحرمين
04-07-2011, 04:47 AM
أحسن الله إليك أخي الكريم

بلغنا الله وإياكم رمضان وأعاننا على صيامه وقيامه

المراقب العام
04-07-2011, 05:20 AM
بلغنا الله واياكم الشهر الفضيل وتقبل منا ومنكم صالح الأعمال

جزاكم الله كل خير