المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسلة ... " هو النبي لا كذب " (2) (الجريمة وتداعياتها)


محمد سعد
16-03-2009, 05:44 PM
سلسلة ... " هو النبي لا كذب "


- دفاعا عن النبي صلى الله عليه وسلم -



"فَالَّذِينَ آَمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ"


- بسم الله الرحمن الرحيم -



(2)


(الجريمة وتداعياتها)


· نحن أمام جريمة قذرة،،
هذه الجريمة لم تولد فجأة.. أنها تكونت في رحم الحقد والعداء والتربص للإسلام وأهله.. إنها ليست الجريمة الأولى.. كما أنها لن تكون الأخيرة.. ارتجت الأرض وما دامت من هول الفعل القبيح.. أيهان رسول الله صلى الله عليه وسلم وفينا قلب ينبض.. وعين تبصر.. وآذان تسمع؟!
إنها جريمة يتنكر لها كل المخلوقات, السماء والأرض, الشمس والقمر, النجوم والكواكب, الحيوان والنبات, والإنسان, والمسلم, والعامل لهذا الدين العظيم..

· الجريمة.. كيف حدثت.. الأسباب والتداعيات..
· أطراف الأزمة..
· الجالية الإسلامية بالدنمرك.. محاولة احتواء الموقف..
· ردود الأفعال الغربية تجاه الأزمة..
· ردود أفعال العالم الإسلامي..
· غضبة الشعوب الإسلامية..
· موقف مصر.. حكومة وشعبا.. مسلمين ونصارى..
· من أقوال المفكرين والكتاب حول الأزمة..
· بعض الدروس المستفادة من الأزمة..

هذه النقاط وغيرها نحاول الإشارة إليها في هذه السطور..


- الجريمة.. كيف حدثت..؟ أسبابها وتداعياتها.. -

· قبل البدء ..
تقع الدنمرك على بحر الشمال, ويجاورها كل من: السويد, والنرويج, بولندا, ألمانيا.. ويبلغ عدد سكانها (5)مليون نسمة, يدينون بالمذهب الكاثوليكي.. ويبلغ عدد المسلمين بها (200) ألف مسلم, ويعتمد الاقتصاد الدنمركي على الألبان, والدنمرك عضو في الاتحاد الأوروبي.
· البداية (30 سبتمبر- 26 شعبان 1426هـ)..
أعلنت صحيفة (يولاندس بوستن) الدنمركية عن مسابقة كاريكاتورية ساخرة, حول شخص النبي صلى الله عليه وسلم, ثم قام (كارستن جاست) رئيس تحرير الصحيفة بعرض أثنى عشر رسما, أحدهما يصور النبي صلى الله عليه وسلم وهو يرتدي عباءة على هيئة قنبلة مشيرا إليه عليه السلام على أنه إرهابي, وعن يمينه امرأة وعلى يساره أخرى, في إشارة إلى حبه للنساء صلى الله عليه وسلم, بما يمثل عندهم الشهوة الطاغية, وتدعو السفيرة المصرية في الدنمرك (منى عمر) سفراء العرب والمسلمين هناك للاجتماع وتوجيه خطاب شديد اللهجة إلى رئيس الوزراء الدنمركي (أندرياس فوج راسموسين) مع المطالبة بمقابلته والتحدث في هذا الشأن, ويرفض (أندرياس) المقابلة ويؤكد على أن هذا الأمر إنما هو تعبير عن حرية الرأي والتعبير عن بلاده.. وأن هذا أمر تقدسه الدنمرك..
ولا ينفي البعض وجود أصابع صهيونية خفية وراء هذه الجريمة, ويؤكدون هذا بأن (نجمة داود) هي شعار الجريدة الآثمة[1] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftn1).

· أطراف الأزمة ..
هل هذه الأزمة دنمركية فقط؟ أم أن أطراف أخرى شاركت في الأمر؟ الحق أن المتابع لسير الحدث يعلم أن البداية دانمركية, غير أن الأمر لم ينحصر في هذه الجريدة التي تولت كبرها.. إنما تدحرجت الكرة لتلعب بها أطراف أخرى.. ومن هؤلاء؟

· الشعب الدنمركي:
حيث أظهر استطلاع للرأي أجراه معهد (جالوب لصحيفة بيرلينجسك) الدنمركية أن 56 % من الشعب الدنمركي يدركون أن هذه الرسوم الساخرة سوف تؤذي المسلمين في مشاعرهم الدينية وأن 41 % لا يفهمون سبب غضب المسلمين[2] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftn2).. إن الشعب الدنمركي جعل من نفسه طرفا في اشتعال الأزمة.. لتتهاوى دعاوي حوارات الحضارات وحرية الأديان..
· الحكومة الدنمركية:
لقد كان موقف الحكومة الدنمركية متمثلا في رئيس الوزراء متعنتا حيث تعامل مع المسلمين باستعلاء متحججا كما يزعم بقدسية حرية الرأي والتعبير, غير مبال بانتهاك عقيدة مليون و300 ألف مسلما.. وهذه ملامح هذا الموقف:
- في بداية الأحداث رفض رئيس الوزراء الدنمركي مقابلة سفراء الدول العربية والإسلامية أو حتى أن يقدم لهم كلمة اعتذار.
- حتى أنه يقول في حوار مع جريدة الأهرام المصرية ردا عن سؤال: ما هو رأيك في الرسومات؟ وهل هي مسيئة أم لا؟ قال: أسفت لأني رأيت كثير من المسلمين رأوا فيها إساءة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم!!
- هكذا بكل استعلاء وغطرسة.. إن أسفه ليس للعمل المجرم وإنما لغباء المسلمين الذين رأوا في هذه الرسومات إساءة.
· صحف أخرى تشارك في اشتعال الأزمة (صحف غربية).
في موقف يذكرنا بموقف كفار مكة حين انتدبوا من كل قبيلة شابا جلدا ليجتمعوا على قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى يتفرق دمه بين القبائل, حملت الصحف الغربية لواءا كتبت عليه: أنىّ لدين أو عقيدة أو نبي أن يوقف مسيرة الحرية؟!! حرية التعبير.. متجاهلين في المقابل دعوات تقارب الحضارات, وحوار الثقافات.. متناسين المبادئ والقوانين والمواثيق الدولية التي تجرم إهانة الآخرين..
ففي فرنسا:شاركت الإثم صحيفة فرانس سوار (ويذكر لرئيسها رامي لكح أنه أقال رئيس التحرير بعد نشر الرسوم), وليبراسيون, وشارلي إبدو, وليموند..
وفي سويسرا: لا تربيون دو جنيف, ويبليك, ولونان..
وفي إيطاليا: لورييرا دي للاوسيرا, ولا ستاميا..
وفي هولندا: ديلي تلجراف, وفولكس وكرانت, وإن ارس هاند نسبيلد..
وفي اسبانيا: دي بي تي, والبريو ديكو..
وفي ألمانيا: دي فيلت..
وفي النرويج: ما جازيت..
(هل يمكن أن تكون الحرية مطلقة.. وهل يعني ذلك أنن أنهب مالك وأرضك وعرضك بدعوى الحرية, أم أنه يجب أن تكون لهذه الحرية سقف أو حد تنتهي عنده) هكذا تعلق د./نادية حسني على هذه الإحصاء[3] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftn3).
· وصحف عربية:
لقد كان لقلة من الكتّاب العرب نصيب في ملعب الوقاحة والإساءة...
ففي الأردن: قامت صحيفة "شيحان" بنشر الرسوم ويذكر أن مديرها أقال رئيس التحرير عقب نشر الرسوم.. وكان النشر يوم الخميس الموافق 2/2/2006.
وفي اليمن: ذكر راديو ساو في صباح الخميس 16/2/2006 أنه تم تقديم محمد الراشدي رئيس تحرير إحدى الصحف اليمينية الناطقة باللغة الإنجليزية للمحاكمة بتهمة إعادة نشر صور الرسول صلى الله عليه وسلم, كما ذكر أنه تم سحب ثلاثة تراخيص من ثلاث جرائد أهلية يمينية سارت على نفس الدرب..
وفي الجزائر: تم إقالة عدد من المسئولين في التليفزيون الجزائري, فور عرضهم للرسوم, كما تم إقالة رئيس تحرير بقناة كمال جبري الناطقة بالفرنسية لنفس السبب.
وفي مصر: نشرت صحيفة الفجر هذه الرسوم ولم يحاسبها أحد؟؟!!!!.

· الجالية الإسلامية في الدنمرك .. محاولة احتواء الأزمة.
حاولت الجالية الإسلامية في الدنمرك احتواء الأزمة واستنادا إلى المادة رقم 216 والمادة 140 من القانون الدنمركي, تم تقديم محضر إلى قسم الشرطة في 27/10/2005 في إحدى المحاكم الدنمركية..
حيث تحرم المادة 140 من القانون الدنمركي الاستهزاء العلني بالمعتقدات الدينية لأي مواطن دنمركي, وتنص المادة 216 على حرمة نشر موضوعات من شأنها أن تلحق الأذى أو الإهانة بشخص لسبب انتمائه الديني.. غير أن المدعي العام الدنمركي أسقط القضية قبل أن تصل إلى المحكمة مبررا ذلك بقوله: (لابد أن يؤخذ في الاعتبار حق حرية التعبير), وتبنى مثقفو الغرب القضية, ويدافعون باستماتة عن الصحيفة صاحبة الرسوم .. حتى تفجرت أحوال المسلمين المتردية في الدنمرك, حيث ذكر الشيخ علي إسماعيل إمام المركز الإسلامي الدنمركي أنه: "وحتى الآن لم تعترف الحكومة الدنمركية بالإسلام, وأنه ليس للمسلمين حق في الذبح الحلال في حين يمنح هذا الحق لليهود"[4] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftn4), وصرح أنه: لا يوجد في الدنمرك سوى مسجد واحد, وأنهم يواجهون مشاكل كثيرة بسبب ذلك حيث يقيمون صلاة الجمعة والأعياد في المصانع, هذا كله رغم أن مسلمي الدنمرك مواطنون من الدرجة الأولى يدفعون الضرائب, وهذه هي حرية اعتناق الأديان في الغرب: انتهاك المقدسات, والاعتداء على خير خلق الله رسول الله صلى الله عليه وسلم.
إن القضاء الدنمركي والحكومة الدنمركية تضرب بقوانينها عرض الحائط, لأن المعتدى عليه هو الإسلام, والحق أنه ليس القانون الدنمركي فقط هو الذي يجرم ازدراء الأديان بل إن قوانين أوروبية أخرى تجرم ذلك منها:
1. القانون الجنائي في النمسا الند رقم 188 , 189 .
2. القانون الجنائي في فنلندا البند رقم 10 .
3. القانون الجنائي في ألمانيا الند رقم 166 .
4. القانون الجنائي في هولندا الند رقم 147.
ونلاحظ أن صحفا تنتسب لبعض هذه الدول قد شاركت في الجريمة, ولم يتخذ ضدها أي إجراء قانوني..
هذا بالإضافة إلى المادة 19 لسنة 1948م من ميثاق الأمم المتحدة نصها: (لكل شخص حرية اعتناق الآراء دون أي تدخل أو إهانة), وقد جعلت المادتان 20,19 من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية حدودا لهذه الحرية حتى لا تكون مطلقة.
وبعد, فإن محاكمة إلى قوانينهم الغربية (لا الإسلامية) تقطع بأنهم أجرموا جرما كبيرا, وقد سلك المسلمون كل درب دبلوماسي وقانوني بعيدا عن العنف أو القوة.. وقوبل هذا كله باستعلاء وكبرياء يقولون: (إذا كنتم تقدسون نبيكم, فنحن نقدس حرية الرأي والتعبير, وإذا لم تعجبكم الحياة معنا.. فارحلوا عنا..).

· ردود الأفعال الغربية:
هنا يسقط القناع عن وجه الغرب القبيح, ليسفر عن عداء متأصل في التكوين الثقافي الغربي تجاه الإسلام.. نعم الإسلام.. الإسلام في أرقى وأعظم معانيه, النبي الخاتم محمد صلى الله عليه وسلم, وأترك لك عزيزي القارئ الحكم بعد قراءة هذه النماذج المختصرة..
سفراء أوروبا:
- فرانكو برايتي رئيس المفوضية الأوروبية: يرى أن الغرب لا يستطيع أن يمنع حرية الرأي والتعبير بأي حال من الأحوال.. ويعيب على المسلمين استخدام سلاح المقاطعة.
- سفير النمسا: قال إن تهديد أوروبا بالمقاطعة أمر مرفوض تماما, وفي نفس الوقت لا يمكن أن نمنع حرية التعبير بيد أننا ندين أي فعل أو قول يمس الديانات الأخرى.
- السفير البريطاني: أدان الرسوم وخاصة في تكرارها وقال أنه لا داع من ذلك, وأضاف: إن لكل دين حرماته الخاصة, وليس الإسلام فقط, كما أدان أساليب العنف التي سادت بعض الدول الإسلامية مثل: سوريا وبيروت.
- الوزير الإيطالي كالديروني: وهو وزير الإصلاحات في حكومة بيرلسكوني قام بارتداء قميص مطبوع عليه هذه الرسوم متحديا بذلك كل المشاعر الإسلامية, مما دعى رئيس الوزراء الإيطالي أن يطالبه بالاستقالة وكان هذا يوم 16/2/2006, وقال كالديروني بعد ذلك إنني لا أشعر بالخجل من الحملة التي وجهت ضدي.. وقدم الاستقالة.
- رئيس الوزراء الاسباني(خوسيه ثاباتيرو): قال: إن حرية التعبير تعتبر من أسس النظم الديمقراطية التي لا يمكن التنازل عنها, ولكن ليست هناك حقوق بدون واجبات, والتزامات بدون احترام الحسابات المختلفة.. إن نشر هذه الرسومات ممكن أن تكون قانونية, لكنها في هذا الصدد يجب أن تكون مرفوضة من وجهة نظر أخلاقية وسياسية.
- خفير سولانا الممثل الأعلى للسياسات الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي: وفي حوار له مع الأهرام: سئل هل توافق على وضع حدود لحرية وإضافة الدين الإسلامي لهذه الدائرة, أم رفع الحدود عن الجميع؟.. تهرب من الإجابة قائلا: أعتقد أن هناك حقائق ومشاعر, لا يحق لنا أن نجرح مشاعر أي أحد في اعتقاداتهم أو في حقائقهم.
- كوفي أنان الأمين العام للأمم المتحدة: أكد في حديث لقناة (دي أر إيه) الدنمركية أن هناك حاجة لإظهار التفهم وإجراء حوار بناء, واعتبر أن نشر هذه الرسوم دل على نقص في الحساسية إزاء أكثر من مليار مسلم, وأعرب عن أسفه لقيام بعض المسلمين بأعمال عنف مؤكدا أن الإسلام ليس دين عنف.
- بوش: قال لرئيس الوزراء الدنمركي, أن أمريكا تدعمه وتقف إلى جانبه, وتتضامن معه, وأعرب عن حزنه الشديد لما أصاب الدنمرك من تضييق ومقاطعة وهجوم متواصل على سفاراتها بالحرق والتدمير..

- أدعوك أيها القارئ الكريم إلى إعادة النظر في المواقف السابقة لتدرك بنفسك ماذا يعني كل هذا ..

· ردود أفعال العالم الإسلامي:
بدلت الأرض غير الأرض, وخرج المسلمون.. الأطفال والشيوخ والعجائز, الرجال والنساء يهتفون.. بأبي أنت وأمي يا رسول الله.. امتلأت الصحف والمجلات باختلاف توجهاتها بالصور المعبرة عن غضبة المسلمين, طفل صغير يحمل لافتة صغيرة: (يا حبيبي يا رسول الله), وأخر يحمل لافتة مكتوب عليها: (نحري دون نحرك يا رسول الله), وثالثة كتب عليها: (إلا رسول الله), ورابعة.. وخامسة.. ومائة.. وألف.. ومليون.. ولكأني بالأمة الإسلامية لم تكتحل عينها بنوم منذ أن تطاول هذا اللسان الدنمركي على من أخرجنا من الظلمات إلى النور.. محمد صلى الله عليه وسلم.. والآن مع هذه الغضبة..

· مؤسسات ومنظمات..
- الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين: أعلن أنه سيدعو المسلمين في أنحاء العالم إلى مقاطعة البضائع الدنمركية والنرويجية, إذا لم يتم الاعتذار, وهذا الاتحاد برئاسة الشيخ القرضاوي ونائبه الدكتور سليم العوا, واعتبر أن هذا أقل ما يفعله المسلمون.
- المجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة: طالب الحكومات الإسلامية وشعوبها بتفعيل المقاطعة الاقتصادية والتجارية والاحتجاجات السلمية ضد حكومة الدنمرك إذا لم تعتذر صراحة على الإساءة, وكذلك كل الدول التي شاركت في ذلك.
- المنظمة العربية لحقوق الإنسان: أدانت نشر الرسوم..
- هيئة علماء المسلمين في السودان: طالبت في بيان لها بالدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم بالنفس والمال والولد..
- هذا وقد طالب 41 عالما الدنمرك بسرعة الاعتذار: ومن هؤلاء العلماء الدكتور علي جمعة (مفتي مصر), الشيخ عكرمة صبري (مفتي القدس), دكتور محمد رشيد قباني (مفتي لبنان), الدكتور احمد بدر الدين (مفتي سوريا), الداعية الحبيب على الجفري, عمرو خالد, خالد الجندي, دكتور طارق السويدان, دكتور عائض القرني, دكتور سليمان فهد العودة, وحسن الصفار.. وذلك من خلال بيان يؤيدون فيه مناصرة الجماهير التي هبت لنصرة النبي صلى الله عليه وسلم..
- وتوالت ردود الأفعال في العالم الإسلامي:
- ففي باكستان: نظم رجال الأعمال مظاهرات ضخمة, واضطرابات عامة احتجاجا على هذه الرسوم, وتم تحديد يومي 19, 26 من فبراير لتنظيم مظاهرة مليونية حتى تقطع الحكومة الباكستانية علاقاتها مع جميع الدول التي أساءت إلى رسولنا صلى الله عليه وسلم, ورغم اعتقال 150 شخصا من المتظاهرين, إلا أن السفارة الدنمركية أغلقت بالفعل.. وأعلن قاضي حسين أحمد زعيم المعارضة في باكستان أن المظاهرات سوف تستمر حتى تدرك الدول الأوروبية مدى غضب المسلمين من هذه الإساءة.
- وفي أفغانستان: يتظاهر مئات الطلبة هاتفين لأسامة بن لادن مهددين بالانضمام إلى القاعدة إذا ما حدث تطاول مرة ثانية على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
- وفي إيران: تظاهرات حاشدة, ويلقي المتظاهرون الحجارة وقذائف المولوتوف الحارقة على السفارة الألمانية..
- وفي إندونيسيا: أغلقت الدنمرك سفارتها في جاكرتا, وكذلك قنصلياتها في مدن أخرى بسبب غضبة المسلمين الحارقة.
- وفي نيجيريا: تعلن الشرطة أن شهداء المظاهرات حتى يوم 18/2/2006م وصل إلى 16 (ستة عشر) شهيدا, كل مصيبة بعدك جلل يا رسول الله. وتتوالى النداءات.. فداك يا رسول الله..
- ففي فلسطين الأسيرة: يتظاهر أكثر من ثلاثة آلاف فلسطيني بعد صلاة الجمعة3/2/2006, في باحة المسجد الأقصى, ويهتف المتظاهرون ضد فرنسا وألمانيا والدنمرك والنرويج لإساءتهم للنبي صلى الله عليه وسلم, وخرجوا وهم يهتفون.. لا إله إلا الله محمد رسول الله... بالروح بالدم نفديك يا محمد.., وفي الجليل.. يقوم المتظاهرون برشق مكاتب الاتحاد الأوروبي بالحجارة, مع التهديد بالقتل لأصحاب هذه الرسوم, وفي غزة, يصف أحد مراسلي جريدة الأهرام بأننا إزاء الانتفاضة الثالثة نصرة لرسول الله صلى الله عليه وسلم, كما خرجت المظاهرات والمسيرات في حيفا ويافا وعكا وأم الفحم.. وغيرها. وتنظم الفصائل مسيرة مليونية في غزة 3/2/2006 وكانت حماس قد دعت لها في 25/1/2006 بعد فوزها في الانتخابات التشريعية, وعلى أثر هذه المظاهرة سحبت الدنمرك والنرويج موظفيها من جميع الأراضي المقدسة الفلسطينية.
- وفي العراق المحتلة: ينظم آلاف الأكراد المظاهرات للتنديد بهذه الرسوم, والمطالبة بمقاطعة البضائع الدنمركية, وسحب قوات الدنمرك من العراق, حتى أعلن المقاتلون في العراق أن المعركة ستنتقل إلى الساحة الدنمركية..
- وفي السعودية: قادت المملكة حكومة وشعبا حملة واسعة للدفاع عن النبي صلى الله وسلم, وطالبت جميع السعوديين, بمقاطعة البضائع الدنمركية, وتم سحب السفير السعودي بعد نشر الرسوم مباشرة, كما طالبت المملكة حكومة الدنمرك بالاعتذار الرسمي, وحاول السفير الدنمركي استرضاء المملكة, لكن دون جدوى.. وقد طالب الشيخ عبد العزيز آل شيخ (مفتي المملكة) بمحاكمة المسئولين عن هذه الرسوم, واتسمت جميع الخطب بالمملكة بالغضب الشديد إزاء هذه الهجمة على شخص الرسول صلى الله عليه وسلم, وطالب الخطباء جمهور المسلمين بالذود والدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم, وأفردت الصحف السعودية عددا من صفحاتها للدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وكتابة قوائم المنتجات الدنمركية لمقاطعتها.. وقام رجال الأعمال السعوديين بإيقاف الاستيراد من الدنمرك.
- وفي اليمن: يقوم أحد أفراد الطابور الخامس (محمد الراشدي) رئيس تحرير الصحيفة اليمنية الناطقة بالإنجليزية بنشر الرسوم, فيأمر علي عبد الله صالح باعتقاله, وقد قدم للمحاكمة, كما أغلقت الصحيفة.
- وفي بيروت: يشعل المتظاهرون النيران في سفارتي الدنمرك والنرويج.
- وفي دمشق: يتم إحراق سفارتي الدنمرك والنرويج أيضا حتى يدعو المفتي إلى ضرورة ضبط النفس.
- وفي الأردن: ينتقد العاهل الأردني ما فعلته صحف الدنمرك, واعتبر ذلك إفسادا في الأرض, وأكد أنه لن يسمح لأي أحد أن يسيء إلى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم, ولا لأي أحد من الأنبياء, وذلك بعد أن أعادت جريدة شيحان الأردنية نشر الصور..
- وتتوالى غضبة المسلمين: فتطالب كل من الإمارات والدوحة وقطر مقاطعة المنتجات الدنمركية.
- وفي ليبيا: تندلع المظاهرات الحاشدة مساء الجمعة 17/2/2006 احتجاجا على تصريحات وزير الإصلاح الإيطالي (روبرت كالدوني) الذي أعلن أنه سيرتدي قميصا عليه هذه الرسوم, ودعت جمعية (واعتصموا) الليبية في بيان لها على موقعها على شبكة الانترنت إلى مقاطعة المنتجات الدنمركية والنرويجية دفاعا عن خاتم الأنبياء محمد صلى الله عليه وسلم, وتندلع المظاهرات في بني غازي 18/2 ويقوم المتظاهرون بإحراق القنصلية الدنمركية, ويلقى الله تعالى أحد عشر شهيدا في هذه المظاهرة وعلى أثر ذلك يتم إقالة وزير الداخلية ومجموعة من الضباط .
- وفي السودان: يعلن البشير رفضه لاستقبال وزير الدفاع الدنمركي, ورفضه التام أن تطأ قدم أي دنمركي أرض السودان إلا بعد تقديم اعتذار رسمي, مع دعوته إلى مقاطعة جميع الشركات الدنمركية.
- وفي تونس: تم إغلاق القنصلية الدنمركية فور تلقيها تهديد من مجهول بنسف القنصلية.
- وفي الجزائر: وبعد توالي المظاهرات القوية, يعلن رئيس وزراء الجزائر أحمد أويحيى أنه وبلاده على أتم الاستعداد لاتخاذ المواقف التي تدافع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم, وطالب بضرورة اتخاذ موقف عربي موحد بضرورة فرض عقوبات صارمة سياسية واقتصادية شاملة ضد الدول الأوروبية التي سمحت لصحافتها بنشر تلك الرسوم, وطالب عبد العزيز بالخادم الأمين العام لحزب جبهة التحرير الحاكم والممثل الشخصي للرئيس بوتفليقة إلى ضرورة التحرك العربي والإسلامي باتجاه الأمم المتحدة لاستصدار قانون يحرم مثل هذه الأفعال, وصارت المقاطعة هي السلاح الأقوى لدى الجزائريين, حتى قرر سفير الدنمرك في الجزائر أن خسائر بلاده في الجزائر فقط تقدر بخمسة عشر مليون دولار, هذا وقد أصدر قرارا جمهوري بإقالة جميع العاملين في القنوات الفضائية والأرضية الجزائرية لنشرها الرسوم, وتم إغلاق صحيفتي (اقرأ) و(الرسالة) لنفس السبب.
- ونأتي إلى مصر:
لتؤكد حكومة وشعبا مكانة الرسول صلى الله عليه وسلم من القلوب, فيصرح رئيس الجمهورية لصحيفة الشرق الأوسط 4/2/2006م بأنه يحذر من التداعيات الخطيرة لهذه الإساءة الموجهة إلى الإسلام على استقرار العالم, وربما لم يكن موقف شيخ الأزهر سديدا في بداية الأمر, حيث أنه أدان الرسوم بحجة أنها لشخص ميت, ولا يجوز الإساءة إلى الأموات, ولهذا السبب تناول شيخ الأزهر بعض الكتاب, حتى قال أدهم أحمد (الغد 25/1/2006), "الرسول ليس في حاجة إلى دفاعك المخزي والإساءة إليه خط أحمر", ويراسل أحد القراء صحيفة العربي 12/2/2006 قائلا: مولانا شيخ الأزهر.. نسألك الرحيل, ويقول أخر واسمه محمد جاد: فارقنا يا شيخ, أو اعزلوه يرحمنا ويرحمكم الله.. ولم يكن شيخ الأزهر وحده في هذا السياق, فإن وزير الخارجية المصري علق على الحادث قائلا: (إن الاعتداء على الإسلام يحدث كل يوم.. نرد على مين ولا مين), ويبدو أن أمثال هؤلاء كانوا ينتظرون الموقف الرسمي للرئاسة حتى يتغير موقفهم, ومما يذكر للدكتور علي جمعة مفتي مصر إنكاره على شيخ الأزهر هذا التعليل الباهت.. ثم قامت فيما بعد مسيرة ضخمة يتقدمها شيخ الأزهر والمفتي ورئيس الوزراء, وقد أدان مجلس الشعب هذه الرسوم في جلسته يوم 29/1, ثم طالب الدنمرك بالاعتذار الرسمي, وطالب باستدعاء سفيري الدنمرك والنرويج, بل وطردهما, وسحب سفيري مصر هناك.. وذلك في جلسة 2/3/2006م, وتتوالى المظاهرات اليومية, والمطالبة بالمقاطعة, ويستجيب 45 آلف مستورد مصري إلى دعوة مقاطعة السلع الدنمركية والنرويجية. ويقوم الطلاب بجامعة القاهرة بمظاهرة حاشدة, طالبوا فيها الحكومات العربية والإسلامية باتخاذ موقف أكثر تشددا من الشجب والاستنكار يوم 5/2/2006م, وفي 10/2 ينظم الأطفال (مدرسة 6 أكتوبر الإعدادية) مظاهرة للتنديد بهذه الرسوم, ويرفعون لافتات بأسماء المنتجات الدنمركية مطالبين بمقاطعتها, وتتضامن جامعات مصر كلها تقريبا ويعلن المستوردون ببورسعيد وقف الاستيراد من الدول التي شاركت في الجريمة, ويقدم أحد المحامين إلى قاضي المعارضات في الأمور المستعجلة في بور سعيد يطالب فيها بمنع مرور السفن الدنمركية والنرويجية والفرنسية في قناة السويس لاجتماعهم على هذا الإثم العظيم, ويوافق القاضي ويستدعي سفراء هذه الدول ليخبرهم بالأمر, قد نشر هذا الخبر بتاريخ 20/2/2006م, وتعقد نقابة المحامين مؤتمرا للدفاع عن رسول الله, وكان من توصياته: سحب سفراء مصر من كل الدول التي شاركت في هذا الجرم, وطرد سفراء الدنمرك والنرويج من مصر, ومقاطعة هذه الدول اقتصاديا, ومطالبة الأمم المتحدة باستصدار قانون يجرم ازدراء الأديان, وفي النهاية يدعو الدول الإسلامية إلى مزيد من التلاحم والترابط والوحدة, وإقامة سوق عربية إسلامية مشتركة. وهذا غيض من فيض الموقف المصري المشرف.. ولكن قبل أن ننتقل إلى فقرة أخرى لا يفوتنا أن ننقل تلك الصورة المشرقة المشرفة لجماهير مصر ولاعبي مصر في بطولة كأس أفريقيا, وإنما ننقل هذه الصورة التي تعبر عن فطرة المصريين النقية, فكل لاعب يرتدي (تي شيرت) مكتوب عليه: (كلنا فداك يا رسول الله), والجماهير ترفع لافتة كبيرة مكتوب عليها:(نرفض الإساءة لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم), وبعد فوز المنتخب وأثناء خروج اللاعبين ترتج المدرجات بهتاف أكثر من 80 ألف مصري يهتفون: لا إله إلا الله.. محمد رسول الله.. ولا نريد هنا أن نتجاهل دور نصارى مصر.. فقد أدان البابا شنودة هذه الانتهاكات واعتبرها اعتداء صارخ على معتقدات المسلمين واستفزاز لمشاعرهم الدينية, وها هو د/نبيل لوقا.. يكتب كتابا يحمل اسم: (محمد صلى الله عليه وسلم والخناجر المسمومة الموجهة إليه), ويعرضه في الأهرام احمد بهجت, ويقرر د./لوقا.. في مقال له بالأهرام 9/2 أن إهانة أي رمز ديني سماوي يعد إهانة لجميع الديانات السماوية, لأنها جميعا منزلة من عند الله, وأن إهانة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم تعد إهانة لجميع الأديان السماوية, كما اعتبرت الدكتورة ليلى تكلا في مقال لها بالأهرام 14/2/2006م أن هذه جريمة وخطيئة, وذكرت نصوص قوانين مواثيق الأمم المتحدة وحقوق الإنسان التي تؤكد أن هذه الفعلة جريمة, ثم قررت أن هناك ازدواجية في المعايير لدى الغرب, فهذا قارئ يسمى: عزيز عزيز.. يذكر أن الناس تحترم النشيد الوطني, وربما وقعت الدولة العقوبة على من لا يحترمه, فكيف يكون الأمر حين الاستهزاء بأحد الأنبياء؟!!.

· من آراء الكتاب والمفكرين في سطور

· (نحن لسنا أمام حرية رأي.. بل نحن أمام حرية السب والشتم), أحمد بهجت, الأهرام.

· (وبهذه الصورة فإن حكومة الدنمرك أعلنت الحرب على العالم الإسلامي, ومادامت فعلت ذلك فليس أمام المسلمين إلا الدفاع عن أنفسهم بكل ما يملكون, وأصبح الأمر فرض عين على كل مسلم ومسلمة), أسامة غيث, الأهرام.

· (لو تم تنفيذ فتوى الخميني على سلمان رشدي من 17 عام, لما تجرأ أحد على سب النبي صلى الله عليه وسلم), حسن نصر الله.

· (إن حرية التعبير تعتبر واحدة من أسس النظم الديمقراطية التي لا يمكن التنازل عنها, ولكن ليست هناك حقوق بدون واجبات والتزامات بدون احترام الحساسيات المختلفة), رجب طيب, أردوغان.

· (وأقول إذا كنا نتهم بالعنف, فبما نسمي ما تفعله أمريكا في أفغانستان والعراق.. وبماذا نسمي ما تفعله إسرائيل في فلسطين.), سامي خشبة, الأهرام.

· (إذن, فليست هناك حرية فكر, وإنما حرية الحرب على الإسلام وأهله وهذه ازدواجية المعايير عند الغرب), د./سعيد اللاوندي.

· (غضب بوش من المظاهرات وغضبة المسلمين من أجل نبيهم محمد صلى الله عليه وسلم, واشتد غضبه وخوفه على ممتلكات أنصاره من الصليبيين, يخاف على الحجارة ويدعو إلى احترامها, وفي الوقت نفسه يتجاهل احترام نبي الآمة صلى الله عليه وسلم), سناء السعيد, الأسبوع.

· (إن الرسوم المسيئة للرسول تأتي ضمن توجه يهدف إلى تشويه الإسلام والاعتذار الشفوي فقط لا يكفي), أ.د./علي جمعة.

· (أي حضارة يتشدقون بها, وأية مدنية يباهون بها الدنيا وأية أكاذيب يصدعون بها رؤوسنا عن قبول الأخر واحترام الأخر وهم الذين يقومون باستبعاد الآخر ونفيه), د./محمد السعدني.

· (هذه والله إحدى علامات الساعة, كأننا نطرق أبواب القيامة التي لا يعرف ساعة قيامها إلا الله وحده, وهل هناك علامة على قرب الساعة أكبر من إهانة نبي الإسلام صلى الله عليه وسلم وأخر الأنبياء والمرسلين في هذا الزمان الذي اسودت شمسه, واختنق قمره, بعد هذه الهجمة الشرسة التي يتعرض لها نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم وأمته والإسلام), عزت السعدني.

· ( إنني لا أسعى لتحقيق سبق صحفي, وإنما هو دفاع عن نبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم, وعن عقيدتنا المستباحة في الغرب من هؤلاء الكلاب الذين تجاوزوا كل الحدود وداسوا على كل المقدسات), محمود بكري, الأسبوع.

· (والتعريف الشهير للحرية هو أن الحرية تنتهي حيث يبدأ وجه الجار, وهذا الذي تم قد طال وجوهنا جميعا, لذا فهو ليس من الحرية في شيء), نجيب محفوظ .

· دروس مستفادة من الأزمة...
· لقد أثبتت هذه الأحداث بما لا يدع مجالا للشك يقظة الشعوب الإسلامية, وأنها مهما بدا عليها من مظاهر الضعف فإنها لن ترضي أبدا بالاستهزاء بثوابت عقيدتها.
· أثبتت الأحداث أن تكاتف الشعوب مع الحكومات, أو الحكومات مع الشعوب, ليس بالأمر المستحيل.. وبالتالي لابد من وجود آليات للتواصل بين الحكومات والشعوب حتى ترتفع حالة الاحتقان بينهما.
· إن الشعوب لديها من القدرة على تغيير القرار ما قد يخفى على الشعوب ذاتها, ولا أدل على ذلك من موقف شيخ الأزهر والوزير أحمد أبو الغيط .
· أعادت الأحداث المسلمين إلى التمسك بهدي النبي صلى الله عليه وسلم ظاهرا وباطنا, قال تعالى: ( وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا), [المستشار/أحمد السيد على إبراهيم, الأسبوع].
· وجوب إظهار سيرته صلى الله عليه وسلم وبيان عظمته وأنه أرسل رحمة للعالمين, ونشرها في الآفاق وليعلم هؤلاء الجهلاء من هو سيد المرسلين, [المستشار/أحمد السيد على إبراهيم].
· "يا أصحاب العلم ومدعي الحضارة قارنوا بين وجه الأرض قبل محمد عليه الصلاة والسلام وبعده لتروا الفرق الجلي الواضح, والأثر الخالد القوي, من ذا الذي جاء في البشرية أعلم وأحلم من محمدا؟؟؟ من ذا الذي جاء أنقى وأتقى من محمدا؟؟ من ذا الذي جاء إلى البشرية أرفق وأرحم من محمد؟؟ من ذا الذي جاء أكمل وأعدل من محمد؟؟.. لم يأت أعظم من محمد صلى الله عليه وسلم بأبي أنت وأمي يا رسول الله, مليار وثلاثمائة مليون مسلم لم يقبلوا تطاولكم على أسمه الشريف.. الموت دون ذلك.." [د./نادية حسني.. أستاذ التاريخ والحضارة الإسلامية جامعة طنطا].



[1] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftnref1) العربي القاهرية بتاريخ 12/2/2006

[2] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftnref2) الأهرام عدد الثلاثاء 14/2/2006

[3] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftnref3) الأهرام عدد 10/2/2006

[4] (http://egyig.com/Public/articles/answer/7/49246925.shtml#_ftnref4) حوار معه بالأهرام 16/2/2006

فاروق ابوعيانه
21-03-2009, 03:35 PM
اللهم صلى وسلم وبارك عليك يا سيدى يا حبيبى يا رسول الله
سامحنا فقد أصابنا الهوان ولم نعد قادرين على الانتصار لك
سامحنا فقد تركنا عباد الصليب يسيئون اليك واكتفينا بالشجب
سامحنا فقد كفاك الله شر المستهزأين ولست بحاجة الينا

محمد سعد
28-03-2009, 03:01 PM
مشكور اخي فاروق علي مرورك الكريم علي السلسله كامله والحقيقه اني اشعر اني انقلها لك

وحدك وهذا شي يسعدني ان مثلك يمر عليها جزاك الله خيرا

محمد سعد
19-05-2009, 01:08 PM
مشكورين اخواني علي المرور الكريم