المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نحو المعالي....


د/ عمر الغزالي
03-04-2009, 01:06 PM
(درب المتفوقين....)

سألت التفوق سؤال المشتاقيـــــــــــن الى نصح به هداية الحائريـــــــــــــــــن

كيف الوصول اليك وحبك للعاليــــــــــــن وأنا كما ترى من حالي المشيــــــــــــن


قال:بسم الله أهديك نصحا به تستعين فانصت الى وكن به من العامليـــــــــــن

أغمض العينين عن نظرة من مكتئبيـن وافتحها لبريق أمل من متفائليــــــــــن

ودع يأسا مريرا جعلك من القانطيـــــن وقل لم لا أكون من الناجحيـــــــــــــــــن

وقد طمأنك ربك في حديث للمؤمنيـن اني عند حسن الظن فأحسن به الظنين

كم عظيم كان من الفاشليــــــــــــــن حين طرد وساوس شيطان دامت سنين

فاعلم أن عليك سعي الجاديــــــــــن أما النتيجة فعلى رب الساعيــــــــــــــن

ولنكمل ثاني خطوات درب الفائقيــن درب السعادة والنجاح والفلاح المبيــــن

وقتك..وقتك..هو رأس مال العاقليـــن فلا تضيعه في لغو أو تفاهة التافهيـــــن

واياك..! أنهيت عملي فأنا من الفارغين فاذا فرغت فانصب واتبع النبي الأميــــن

وثالث خطواته مثلث التفوق للراغبين رؤوسه التركيز والفهم ثم الحفظ المتين

ضلعه القائم همة من أهل علييــــــن قوامها جد وصبر وعشق للمعالي أجمعين

وانظر اليها جلية في سيرة أجدادنا المسلمين قادوا الأمم بها وكانوا في الأرض ممكنين

كم لذة تركوها وكانوا لها مشتهيــــن وكم ليلة سهروها فما تركوا العريــــــــــن

وقاعدته بر يجعلك من الناجيــــــــــن للوالدين ويشفع لك يوم الديـــــــــــــــــن

وثالث أضلاعه زاد الروح المعيـــــــــن في قران وصلاة وصيام المتقيـــــــــــــــــن

وفي دعاء من القلب لرب العالميـن تطلب منه ما ترجو ثم تقل ااااميـــــــــــن

ورابعها حساب لنفسك كل وقت وحين حسابا عسيرا كالبخلاء الحريصيـــــــــــــن

وخامسها هجر الكسل ونوم المفرطين وكثرة الكلام والعبث مع العابثيـــــــــــــــن

وضع نصب عينيك هدفك ولو لسنيـــن وامض اليه مضحيا وستصل ولو بعد حيـن

واحذف من قاموسك عبارات الفاشلين من استسلام ويأس وعجز العاجزيــــــــن

واخر نصحي لك رفقة من الصالحيـــــن ينيروا دربك وهم لك من الناصحيــــــــــن

واحذر رفقة سوء من العاشقيـــــــــــن للشهوات و الأفلام و الأغاني من الداعين

وسل من ساروا في الدرب من الاولين ما نالوا ما نالبوا الا بالتعب وما كانوا مترفين

وستصل سالما لمرادك وتكن من العالين اذا سرت على الدرب وأكن لك من المحبين


قلت: أنعم بك حكيما من العاقليـــــــــن ولكن ماذا ان ضعفت وأنامن الناسيـــــــــــن



قال: ابدأ بعزم أكيد واستعن بمن يعين وتشبث بنية صادقة وذلك من الحيـــــــــــن

وعلى حالك الجديد كن من الصابرين حتى تصبح لدربي من السالكيـــــــــــــــــن

واذا سقطت فاياك ونحيب المستسلمين بل انهض بعزم جديد عزم المصمميــــــــــن

ولا تنظر لتعب وانظر للذة الناجحيــــــــن وحين تصل كن لله من الشاكريــــــــــــــــــن


قلت: فيك المسير ولن أكن من المترددين من الان بعزم الحديد سأكن دوما من المتفوقين



تأليف: د/ عمر الغزالي

هذه أول قصيدة كتبتها بعد الثانوية العامة من سنتين وكان عمره 17 سنة........
أرجو التعليق وقلولي انه أحسن ده ولا (اليك صديقي..) وشكرا...........

المرتقب
04-04-2009, 06:42 AM
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

د/ عمر الغزالي
04-04-2009, 08:14 AM
شكرا ليك ايها المرتقب ويا ريت تقوللي رايك في باقي مشاركاتي...

المرتقب
07-04-2009, 12:19 PM
بصراحة المشاركات متميزة وماذا ننتظر من رجل سأل عن المعالي

د/ عمر الغزالي
12-04-2009, 03:36 AM
شكرا لك اخي المرتقب ويا ريت اسمع راي حضرتك في سلسلة نفسي اوصل للطريق الصح...

فاروق ابوعيانه
13-04-2009, 06:34 AM
د عمر
برجاء الاهتمام بتكبير الخط لنستطيع المتابعة والتعليق
تقبل مرورى ولنا عودة

فاروق ابوعيانه
13-04-2009, 06:46 AM
د عمر
برجاء الاهتمام بتكبير الخط لنستطيع المتابعة والتعليق
تقبل مرورى ولنا عودة

د/ عمر الغزالي
13-04-2009, 10:55 AM
(درب المتفوقين....)

سألت التفوق سؤال المشتاقيـــــــــــن الى نصح به هداية الحائريـــــــــــــــــن

كيف الوصول اليك وحبك للعاليــــــــــــن وأنا كما ترى من حالي المشيــــــــــــن


قال:بسم الله أهديك نصحا به تستعين فانصت الى وكن به من العامليـــــــــــن

أغمض العينين عن نظرة من مكتئبيـن وافتحها لبريق أمل من متفائليــــــــــن

ودع يأسا مريرا جعلك من القانطيـــــن وقل لم لا أكون من الناجحيـــــــــــــــــن

وقد طمأنك ربك في حديث للمؤمنيـن اني عند حسن الظن فأحسن به الظنين

كم عظيم كان من الفاشليــــــــــــــن حين طرد وساوس شيطان دامت سنين

فاعلم أن عليك سعي الجاديــــــــــن أما النتيجة فعلى رب الساعيــــــــــــــن

ولنكمل ثاني خطوات درب الفائقيــن درب السعادة والنجاح والفلاح المبيــــن

وقتك..وقتك..هو رأس مال العاقليـــن فلا تضيعه في لغو أو تفاهة التافهيـــــن

واياك..! أنهيت عملي فأنا من الفارغين فاذا فرغت فانصب واتبع النبي الأميــــن

وثالث خطواته مثلث التفوق للراغبين رؤوسه التركيز والفهم ثم الحفظ المتين

ضلعه القائم همة من أهل علييــــــن قوامها جد وصبر وعشق للمعالي أجمعين

وانظر اليها جلية في سيرة أجدادنا المسلمين قادوا الأمم بها وكانوا في الأرض ممكنين

كم لذة تركوها وكانوا لها مشتهيــــن وكم ليلة سهروها فما تركوا العريــــــــــن

وقاعدته بر يجعلك من الناجيــــــــــن للوالدين ويشفع لك يوم الديـــــــــــــــــن

وثالث أضلاعه زاد الروح المعيـــــــــن في قران وصلاة وصيام المتقيـــــــــــــــــن

وفي دعاء من القلب لرب العالميـن تطلب منه ما ترجو ثم تقل ااااميـــــــــــن

ورابعها حساب لنفسك كل وقت وحين حسابا عسيرا كالبخلاء الحريصيـــــــــــــن

وخامسها هجر الكسل ونوم المفرطين وكثرة الكلام والعبث مع العابثيـــــــــــــــن

وضع نصب عينيك هدفك ولو لسنيـــن وامض اليه مضحيا وستصل ولو بعد حيـن

واحذف من قاموسك عبارات الفاشلين من استسلام ويأس وعجز العاجزيــــــــن

واخر نصحي لك رفقة من الصالحيـــــن ينيروا دربك وهم لك من الناصحيــــــــــن

واحذر رفقة سوء من العاشقيـــــــــــن للشهوات و الأفلام و الأغاني من الداعين

وسل من ساروا في الدرب من الاولين ما نالوا ما نالبوا الا بالتعب وما كانوا مترفين

وستصل سالما لمرادك وتكن من العالين اذا سرت على الدرب وأكن لك من المحبين


قلت: أنعم بك حكيما من العاقليـــــــــن ولكن ماذا ان ضعفت وأنامن الناسيـــــــــــن



قال: ابدأ بعزم أكيد واستعن بمن يعين وتشبث بنية صادقة وذلك من الحيـــــــــــن

وعلى حالك الجديد كن من الصابرين حتى تصبح لدربي من السالكيـــــــــــــــــن

واذا سقطت فاياك ونحيب المستسلمين بل انهض بعزم جديد عزم المصمميــــــــــن

ولا تنظر لتعب وانظر للذة الناجحيــــــــن وحين تصل كن لله من الشاكريــــــــــــــــــن


قلت: فيك المسير ولن أكن من المترددين من الان بعزم الحديد سأكن دوما من المتفوقين



تأليف: د/ عمر الغزالي

هذه أول قصيدة كتبتها بعد الثانوية العامة من سنتين وكان عمره 17 سنة........
أرجو التعليق وقلولي انه أحسن ده ولا (اليك صديقي..) وشكرا...........

معلش انا مش عارف ازاي اعدل الموضوع يا ريت تقوللي..

أم عمار
18-04-2009, 02:47 PM
جزاك الله خيراً أخي الكريم

كلمات رائعة حقاً

ونتمنى لك مزيد من التوفيق

حنان
18-04-2009, 05:42 PM
د / عمر ، كيف حالك طبيب المستقبل ، قصيدة جميلة كالعادة ، بس أنا حبيت ( إليك صديقى ) أكثر ، وهناك ملحوظتان نسيت أقوللك عليهم فى سلسلة ( الطريق الصح ) ، الأولى : لفظ ( ربنا عاوز ) هو لفظ يخالف العقيدة لأن عاوز من ( العوز ) وهو النقص فتعالى الله عن ذلك علوا كبيرا ، فممكن تقول ( ربنا رايد ، أو ربنا حابب ) وهما صفتان أثبتهما الله عز وجل لنفسه فى القرءان ، أما الملحوظة الثانية : فمثل باقى المشاركين ياريت تكبر الخط شوية عشان عقبال مانخلص السلسلة هنتعمى :cool: ، وختاما ، وفقك الله وثبتك على الطريق المستقيم .