المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يجوز رواية الحديث بالمعنى ؟؟


ألب أرسلان
19-05-2009, 03:39 PM
هل يجوز رواية الحديث بالمعنى وما دليل ذلك؟



الكلام على هذه المسألة يتحرر –باختصار- في مقامين:

المقام الأول:

أنه لا خلاف بين العلماء في أن من أتى بالحديث بنفس اللفظ فهو الأفضل.

المقام الثاني:

الخلاف في رواية الحديث بالمعنى قديم وممن كان يمنع منه ابن سيرين رحمه الله، وحكاه بعضهم عن بعض الصحابة -وهو محل نظر-، ولكن الصحيح من أقوال العلماء -وهو قول الأكثرين- هو جواز رواية الحديث بالمعنى بشرط أن يكون ذلك من قبل عالم بدلالات الألفاظ، وبما يحيل المعاني، فإن روى وهو لا يعلم دلالات الألفاظ أو ما يحيل المعاني حرم عليه ذلك بالاتفاق.

المقام الثالث:

ثمة أحاديث ينبغي ويتأكد رواياتها بلفظها، ولا ينبغي التساهل في روايتها بالمعنى،وهي الأحاديث المتعبد بلفظها، أو التي ربطت بأرقام معينة،كأحاديث الأذكار ونحوها.

وأما الدليل على ما طلبته، فيقال:

من تأمل في ما روي عن الصحابة رضي الله عنهم للقصة الواحدة مع اختلافهم في سياقها، أدرك أن مذهبهم هو الترخيص، ولا يعترض على هذا بأن الاختلاف هذا قد يكون من قبل الرواة الذين رووا عنهم، فيقال: هذا جزم يحتاج إلى دليل، والمسألة ليست مفروضةً في حديث أو حديثين أو عشرة، بل في مئات الأحاديث التي رويت عن النبي صلى الله عليه وسلم، فيبعد جداً أن يكون الاختلاف كله من قبل من دون الصحابة، بل إن بعض الأحاديث يجزم الباحث فيها أن الاختلاف في الرواية من قبل الصحابة أنفسهم. وكذلك من نظر في عمل الأئمة المصنفين في السنة رآهم على هذا،وخصوصاً في الصحيحين، فهما طافحان بالأحاديث التي قصتها واحدة ورويت بأكثر من لفظ، كحديث الإسراء بالنبي صلى الله عليه وسلم، وقصة بيع جمل جابر رضي الله عنه، ونحوها من القصص.

د. عمر بن عبد الله المقبل
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم

abou.aly
19-05-2009, 03:49 PM
أخى الفاضل ألب أرسلان

موضوع رائع كالعادة

ما شاء الله


استقصاء الفاظ الرسول الكريم فى احاديثه اعظم و اكمل و ارق للنفوس

فإن رسولنا صلى الله عليه و سلم

أوتى جوامع الكلم


هناك أكثر من موقع تحت مسمى موسوعة الأحاديث على النت

بها كتب الحديث و المتن و الاسناد و درجة الحديث و ما الى ذلك

و به بحث ايضا بالكلمة و بالمواضيع

و بالطبع يجب التأكد دائما

بارك الله لكم

ألب أرسلان
19-05-2009, 04:08 PM
أخى الفاضل ألب أرسلان

موضوع رائع كالعادة

ما شاء الله


استقصاء الفاظ الرسول الكريم فى احاديثه اعظم و اكمل و ارق للنفوس

فإن رسولنا صلى الله عليه و سلم

أوتى جوامع الكلم


هناك أكثر من موقع تحت مسمى موسوعة الأحاديث على النت

بها كتب الحديث و المتن و الاسناد و درجة الحديث و ما الى ذلك

و به بحث ايضا بالكلمة و بالمواضيع

و بالطبع يجب التأكد دائما

بارك الله لكم



أشكرك أخى على طيب كلماتك ومشاركتك القيمة
بارك الله فيك وبك ونفع بك
جزاك الله خيرا ...

ألب أرسلان
02-07-2009, 03:28 PM
جزاك الله كل خير اخي في الله, انا كنت كثيرا ما اقع في هذا الخطا .غفر الله لي ...وبارك الله فيك لغيرتك على الاسلام

نسأله سبحانه أن يغفر لنا ما مضى

ويصلح لنا ما بقى

جزاكم الله خيرا على المرور والتعليق ...

حارث البديع
21-07-2009, 02:29 PM
بور كت
ياألب

ألب أرسلان
21-07-2009, 11:56 PM
بور كت
ياألب

منور الموضوع أخى الفاضل

أشكر لك طيب التعليق

بارك الله فيك ...

ياسر ابوزيد
03-08-2009, 09:30 PM
جزاكم الله خيرا..انصح الاخوة و الاخوات بالاهتمام بعلم الحديث لأنه علم هام جدا جدا وممكن نبدأ بكتاب مصطلح الحديث سؤال و جواب للشيخ مصطفى العدوى وبعد ذلك ندخل على كتاب الباعث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث لفضيلة الشيخ العلامة احمد شاكر.. والله المستعان..

ألب أرسلان
03-08-2009, 09:34 PM
جزاكم الله خيرا..انصح الاخوة و الاخوات بالاهتمام بعلم الحديث لأنه علم هام جدا جدا وممكن نبدأ بكتاب مصطلح الحديث سؤال و جواب للشيخ مصطفى العدوى وبعد ذلك ندخل على كتاب الباعث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث لفضيلة الشيخ العلامة احمد شاكر.. والله المستعان..

جميل أخى فى الله

ويا حبذا لو تدرج لنا هذه الكتب فى ساحة أصدقاء المكتبة

وفقنا الله وإياك لما يحب ويرضى ...

ياسر ابوزيد
04-08-2009, 05:59 AM
جميل أخى فى الله


ويا حبذا لو تدرج لنا هذه الكتب فى ساحة أصدقاء المكتبة


وفقنا الله وإياك لما يحب ويرضى ...

جزاكم الله خيرا..هذه الكتب ستجدونها ان شاء الله فى المواقع التالية .. موقع المكتبة الوقفية للكتب المصورة- قسم مصطلح الحديث www.waqfeya.com (http://www.waqfeya.com) وايضا فى موقع مكتبة صيد الفوائد ..

ألب أرسلان
04-08-2009, 06:19 AM
جزاكم الله خيرا..هذه الكتب ستجدونها ان شاء الله فى المواقع التالية .. موقع المكتبة الوقفية للكتب المصورة- قسم مصطلح الحديث www.waqfeya.com (http://www.waqfeya.com) وايضا فى موقع مكتبة صيد الفوائد ..

مشكور أخى

بارك الله فيك ...

ramevic
28-09-2009, 07:08 PM
شكرا لكم ايها الأفاضل

ألب أرسلان
01-10-2009, 02:24 AM
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-top-left.gif اقتباس http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-top-right.gif
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-by-left.gif http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/viw.gif (http://forum.islamstory.com/showthread.php?p=37697#post37697) المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ramevic http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-by-right.gif
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-top-right-10.gif



شكرا لكم ايها الأفاضل

http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-bot-left.gif
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-bot-right.gif

مرحبا بك أخى

منور المنتدى

مشكور على المرور الكريم

بارك الله فيك ...

مصطفى الديب
01-10-2009, 03:01 AM
جزاكم الله خيرا استاذنا الفاضل
بارك الله فيكم

ألب أرسلان
01-10-2009, 03:12 AM
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-top-left.gif اقتباس http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-top-right.gif
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-by-left.gif http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/viw.gif (http://forum.islamstory.com/showthread.php?p=38353#post38353) المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى الديب http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-by-right.gif
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-top-right-10.gif



جزاكم الله خيرا استاذنا الفاضل
بارك الله فيكم

http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-bot-left.gif
http://forum.islamstory.com/vb-bahraney/misc/quotes/quot-bot-right.gif

جزانا وإياكم ,, وجعل الجنة مثوانا ومثواكم

بارك الله لك مرورك الكريم أخى

دمت بخير ...

ألب أرسلان
05-10-2009, 02:33 AM
رواية الحديث بالمعنى


فرع آخر: وأما رواية الحديث بالمعنى فإن كان الراوي غير عالم ولا عارف بما يحيل المعنى، فلا خلاف أنه لا تجوز له روايته الحديث بهذه الصفة، وأما إن كان عالما بذلك بصيرا بالألفاظ ومدلولاتها وبالمترادف من الألفاظ ونحو ذلك، فقد جوز ذلك جمهور الناس سلفا وخلفا، وعليه العمل كما هو المشاهد في الأحاديث الصحاح وغيرها.
فإن الواقعة تكون واحدة، وتجيء بألفاظ متعددة من وجوه مختلفة متباينة، ولما كان هذا قد يوقع في تغيير بعض الأحاديث منع من الرواية بالمعنى طائفة آخرون من المحدثين والفقهاء والأصوليين، وشددوا في ذلك آكد التشديد، وكان ينبغي أن يكون هذا هو الواقع، ولكن لم يتفق ذلك -والله أعلم-.
وقد كان ابن مسعود وأبو الدرداء وأنس -رضي الله عنهم- يقولون: إذا رووا الحديث: أو نحو هذا أو شبه هذا أو قريبا منه.


هذا المتعلق بالرواية بالمعنى وهو فرع جليل نحتاج إليه في علم السنة، وممن تكلم عليه كثيرا الإمام الشافعي -رحمه الله تعالى- في الرسالة عقد فصلا في ارتكاب الرواية بالمعنى.
ذكر ابن كثير -رحمه الله تعالى- قضيتين: في القضية الأولى، يعني: حكم الرواية بالمعنى: وقال: حكم الرواية بالمعنى وذكر أنها جائزة بشرط، أو يجوز أن يروي الراوي الحديث بالمعنى بشرط أن يكون عالما بما يحيل المعنى، يعني: أنه إذا حدث بالمعنى أتى بالمعنى على الوجه الصحيح، وذكر أن هذا هو الذي عليه جمهور العلماء، وأن هذا هو الواقع لا مفر لنا منه.
هذا هو الواقع، فالناظر في الأحاديث الصحيحة وفي اختلاف طرقها وفي ألفاظها لا يتخالجه شك أن الرواية بالمعنى كانت هي السائدة، ودائما نحن نقول: التعامل ينبغي أن يكون مع ما هو مفترض أو مع ما هو واقع؟ دائما نقول: مع ما هو واقع.
وذكر ابن كثير -رحمه الله- أن بعض العلماء شددوا في الرواية بالمعنى آكد التشديد ومنهم من الصحابة -رضوان الله عليهم- ابن عمر، فكان يرد على التلميذ إذا قدّم أو أخّر بين لفظين، وهذا معروف عنه، موجود عنه في أحاديث صحيحة أنه يرد على مَن إذا قدّم بين لفظين، أو غيَّر أيضا كما في قصته مع عبيد بن عمير صاحب مكة، وله أخبار في ذلك.
وكذلك محمد بن سيرين وجماعة من التابعين شددوا وطالبوا أن تكون الرواية بالألفاظ، يقول ابن كثير: هذه القضية الثانية كان ينبغي أن يكون هذا هو الواقع وهذا لا إشكال فيه، ولكنه المطالبة بهذا كما نقول: إنها من التكليف بما لا يطاق، وأن نكلف الرواة ألا يروون الأحاديث إلا بألفاظها كرواية القرآن، هذا من التكليف بما لا يطاق، ولا سيما في العصور الأولى حين كان الاعتماد على الكتابة أو على المشافهة؟ على المشافهة.
فلا مفر من التعامل مع الرواية بالمعنى، لا مفر من هذا، إذن كيف تتعامل مع الرواية بالمعنى؟ هذا هو المهم، المهم أنه كيف نتعامل مع الرواية بالمعنى؟ وهذا الموضوع هو الذي نسميه نحن اختلاف. .. عُرف فيما بعد بالاختلاف بين الرواة في المُتون لا بد، وهذا تعب فيه الأئمة -رحمهم الله تعالى- تعبوا تعبا شديدا في المقارنة: كما قارنوا بين الأسانيد، قارنوا بين المتون.
من المقارنة هذه يُعرف من أجاد في روايته للحديث بمعناه، ومن أبعد في فهم المعنى، مثال ذلك نضرب لك مثالا: مثلا من الرواية بالمعنى فيه حديث معروف حديث أسامة بن زيد أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: http://www.taimiah.org/media/h2.gif ولا يرث المسلم الكافر ولا الكافر المسلم (http://javascript%3cb%3e%3c/b%3e:openht%28%27tak/hits24001729.htm%27%29)http://www.taimiah.org/media/h1.gif .
رواه هشيم بشير ما حفظ جيدا من شيخه الزهري فرواه بمعناه، فقال: "ولا يتوارث أهل ملتين شتى" فرّق بين الحديثين: الحديث الأول: خاص بين الكافر والمسلم، والثاني: عام في أهل كل ملتين.
ويقول العلماء -رحمهم الله-: إن هشيما رواه بالمعنى، المعنى قريب أو بعيد الآن؟ بعيد، فيحكمون على روايته الآن بأنها خطأ؛ لأنه رواه بالمعنى فأبعد، أحال معناه.
ومثله حديث جابر: "قربت للنبي -صلى الله عليه وسلم-" معنى الحديث؛ لأنه روي بألفاظ مختلفة http://www.taimiah.org/media/h2.gif أنه قُرِّب للنبي -صلى الله عليه وسلم- طعام فيه لحم شاة، فأكل منه ثم توضأ وصلى الظهر، ثم رجع إلى طعامه فأكل منه، ثم صلى العصر ولم يتوضأ (http://javascript%3cb%3e%3c/b%3e:openht%28%27tak/hits24005469.htm%27%29)http://www.taimiah.org/media/h1.gif .
هذه القصة بهذه الصورة رواه شعيب بن أبي حمزة عن ابن المنكدر، عن جابر أن النبي -صلى الله عليه وسلم- عن جابر قال: http://www.taimiah.org/media/h2.gif كان آخر الأمرين من رسول الله ترك الوضوء مما مست النار (http://javascript%3cb%3e%3c/b%3e:openht%28%27tak/hits24005025.htm%27%29)http://www.taimiah.org/media/h1.gif الآن رواه بالمعنى وجعله بهذه الصورة.
فقال أبو داود وأبو حاتم: إن هذا الحديث مختصر من قصة الشاة، من قصة أكله -صلى الله عليه وسلم- فأبعد في فهم الحديث، فالعلماء -رحمهم الله تعالى- تسامحوا كثيرا في فهم المعنى، لكن ليس معنى ذلك أنهم تركوه هكذا جزافًا، وإنما يقوم هذا العلم على مقارنة المتون ومعرفة من زاد ومن نقص، ومن غيّر لفظا.
كثير ما يقول العلماء: فلان رواه بالمعنى فأخطأ مثل مثلا هذا المثال حديث ابن مسعود: http://www.taimiah.org/media/h2.gif الصلاة على وقتها (http://javascript%3cb%3e%3c/b%3e:openht%28%27tak/hits24003634.htm%27%29)http://www.taimiah.org/media/h1.gif .
ما معنى: "الصلاة على وقتها"؟ يعني: في وقتها، في أوله في آخره ما في الحديث تحديد رواه بعض الرواة بلفظ "الصلاة في أول وقتها" فيقول بعض العلماء: إنه رواه بما فهمه من الحديث وأخطاء في هذا الفهم. .. رواه بالمعنى.
فالمقصود أن الرواية بالمعنى: قول ابن كثير كان ينبغي أن يكون هذا هو الواقع، ولكن لم يتفق ذلك -نعم- بلا إشكال كان ينبغي أن يكون هذا، لكن هذا غير ممكن.
وكثير من الصحابة -رضوان الله عليهم- يقولون: أو كما قال -صلى الله عليه وسلم- أو نحوها، ويقول بعضهم: لو لم أحدثكم بالمعاني لهلكنا، أي: لو كان المطلوب التزام الألفاظ.
ولكن مع ذلك فإن الأمر لم يُترك هكذا، وإنما للعلماء -رحمهم الله- بمقارنة هذه الأحاديث والتأكيد من لفظ كل راوٍ، أحيانا الحرف الواحد حرف حَرف، يبين أن هذا في روايته هذا الحرف، والآخر ليس في روايته هذا الحرف.
تجد هذا في كلام الأئمة في كلام الإمام أحمد وغيره، منهم من يذكر الواو، ومنهم من يحذف الواو، فهذا العلم هو مقارنة المرويات المتعلقة بمتون الأحاديث.

منقول (http://www.taimiah.org/display.asp?f=alo00088.htm)



بارك الله لك طيب نقلك أخى

جزاك الله كل خير ...

ألب أرسلان
05-10-2009, 02:35 AM
شكرا على الموضوع الهام أخي الكريم


مشكور على طيب المرور أخى

بارك الله فيك ...

نبهات
05-10-2009, 05:41 AM
السلام عليكم .جزاك الله اخي الكريم كل خير فقد اجبت عن سؤال لطالما ارقني فانا دائما اسمع الحديث فاذا ما اردت الاستشهاد به وجدتني احفظ معناه دون متنه فاتردد في ذلك .

ألب أرسلان
07-10-2009, 02:49 AM
السلام عليكم .جزاك الله اخي الكريم كل خير فقد اجبت عن سؤال لطالما ارقني فانا دائما اسمع الحديث فاذا ما اردت الاستشهاد به وجدتني احفظ معناه دون متنه فاتردد في ذلك .

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكم الله خيرا على المرور الكريم

بارك الله فيكم ...

السموال الجار
05-11-2009, 04:59 AM
هل يجوز رواية الحديث بالمعنى ؟؟

هل يجوز رواية الحديث بالمعنى وما دليل ذلك؟



الكلام على هذه المسألة يتحرر –باختصار- في مقامين:

المقام الأول:

أنه لا خلاف بين العلماء في أن من أتى بالحديث بنفس اللفظ فهو الأفضل.

المقام الثاني:

الخلاف في رواية الحديث بالمعنى قديم وممن كان يمنع منه ابن سيرين رحمه الله، وحكاه بعضهم عن بعض الصحابة -وهو محل نظر-، ولكن الصحيح من أقوال العلماء -وهو قول الأكثرين- هو جواز رواية الحديث بالمعنى بشرط أن يكون ذلك من قبل عالم بدلالات الألفاظ، وبما يحيل المعاني، فإن روى وهو لا يعلم دلالات الألفاظ أو ما يحيل المعاني حرم عليه ذلك بالاتفاق.

المقام الثالث:

ثمة أحاديث ينبغي ويتأكد رواياتها بلفظها، ولا ينبغي التساهل في روايتها بالمعنى،وهي الأحاديث المتعبد بلفظها، أو التي ربطت بأرقام معينة،كأحاديث الأذكار ونحوها.

وأما الدليل على ما طلبته، فيقال:

من تأمل في ما روي عن الصحابة رضي الله عنهم للقصة الواحدة مع اختلافهم في سياقها، أدرك أن مذهبهم هو الترخيص، ولا يعترض على هذا بأن الاختلاف هذا قد يكون من قبل الرواة الذين رووا عنهم، فيقال: هذا جزم يحتاج إلى دليل، والمسألة ليست مفروضةً في حديث أو حديثين أو عشرة، بل في مئات الأحاديث التي رويت عن النبي صلى الله عليه وسلم، فيبعد جداً أن يكون الاختلاف كله من قبل من دون الصحابة، بل إن بعض الأحاديث يجزم الباحث فيها أن الاختلاف في الرواية من قبل الصحابة أنفسهم. وكذلك من نظر في عمل الأئمة المصنفين في السنة رآهم على هذا،وخصوصاً في الصحيحين، فهما طافحان بالأحاديث التي قصتها واحدة ورويت بأكثر من لفظ، كحديث الإسراء بالنبي صلى الله عليه وسلم، وقصة بيع جمل جابر رضي الله عنه، ونحوها من القصص.

د. عمر بن عبد الله المقبل
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم

الأرقم
05-11-2009, 11:02 AM
قال الإمام النووي : تقدم الكلام في خلاف العلماء في جواز الرواية بالمعنى لمن هو كامل المعرفة قال العلماء ويستحب لمن روى بالمعنى أن يقول بعده أوكما قال أو نحو هذا كما فعلته الصحابة فمن بعدهم والله أعلم وأما توحد الزبير وأنس وغيرهما من الصحابة رضى الله عنهم فى الرواية عن رسول الله صلى الله عليه و سلم والاكثار منها فلكونهم خافوا الغلط والنسيان والغالط والناسى وان كان لا اثم عليه فقد ينسب إلى تفريط لتساهله أو نحو ذلك وقد تعلق بالناسى بعض الاحكام الشرعية كغرامات المتلفات وانتقاض الطهارات وغير ذلك من الاحكام المعروفات والله سبحانه وتعالى أعلم
شرح النووي على مسلم - دار إحياء التراث - (1 / 72)

ألب أرسلان
05-11-2009, 12:16 PM
قال الإمام النووي : تقدم الكلام في خلاف العلماء في جواز الرواية بالمعنى لمن هو كامل المعرفة قال العلماء ويستحب لمن روى بالمعنى أن يقول بعده أوكما قال أو نحو هذا كما فعلته الصحابة فمن بعدهم والله أعلم وأما توحد الزبير وأنس وغيرهما من الصحابة رضى الله عنهم فى الرواية عن رسول الله صلى الله عليه و سلم والاكثار منها فلكونهم خافوا الغلط والنسيان والغالط والناسى وان كان لا اثم عليه فقد ينسب إلى تفريط لتساهله أو نحو ذلك وقد تعلق بالناسى بعض الاحكام الشرعية كغرامات المتلفات وانتقاض الطهارات وغير ذلك من الاحكام المعروفات والله سبحانه وتعالى أعلم
شرح النووي على مسلم - دار إحياء التراث - (1 / 72)

جزاك الله خيرا أخى على طيب التواجد والإضافة القيمة

بارك الله فيك ونفع بك ...

ألب أرسلان
10-11-2009, 12:06 PM
جزيت خيرا
موضوع جميييل

مشكور على طيب المرور أخى

بارك الله فيك ...

الأرقم
10-11-2009, 01:08 PM
وهذا نقل آخر عسى ينفع ولو كررنا ما كتبه الأخ الفاضل في بداية الموضوع:
اختلف السلف في رواية الحديث بالمعني، فمنهم من منعها ومنهم من جوزها.
فمنعها طائفة من أصحاب الحديث والفقه والأصول ، منهم ابن سيرين وأبو بكر الرازي .
وأجازها جمهور السلف والخلف من المحدثين وأصحاب الفقه والأصول، منهم الأئمة الأربعة لكن إذا قطع الراوي بأداء المعني.
ثم إن مَن أجاز الراوية بالمعنى اشترط لها شروطا وهي:
أن يكون الراوي عالماً بالألفاظ ومقاصدها .
أن يكون خبيراً بما يُحيل معانيها .
هذا كله في غير المصنَّفات ، أما الكتب المصنَّفة فلا يجوز رواية شيء منها بالمعني ، وتغيير الألفاظ التي فيها , وإن كان بمعناها لأن جواز الرواية بالمعنى كان للضرورة إذا غابت عن الراوي كلمة من الكلمات ، أما بعد تثبيت الأحاديث في الكتب فليس هناك ضرورة لرواية ما فيها بالمعني .
هذا وينبغي للراوي بالمعنى أن يقول بعد روايته الحديث " أو كما قال " أو " أو نحوه " أو " أو شبهه ".
تيسير مصطلح الحديث للدكتور الطحان (1 / 94)

ألب أرسلان
31-12-2009, 01:49 PM
وهذا نقل آخر عسى ينفع ولو كررنا ما كتبه الأخ الفاضل في بداية الموضوع:
اختلف السلف في رواية الحديث بالمعني، فمنهم من منعها ومنهم من جوزها.
فمنعها طائفة من أصحاب الحديث والفقه والأصول ، منهم ابن سيرين وأبو بكر الرازي .
وأجازها جمهور السلف والخلف من المحدثين وأصحاب الفقه والأصول، منهم الأئمة الأربعة لكن إذا قطع الراوي بأداء المعني.
ثم إن مَن أجاز الراوية بالمعنى اشترط لها شروطا وهي:
أن يكون الراوي عالماً بالألفاظ ومقاصدها .
أن يكون خبيراً بما يُحيل معانيها .
هذا كله في غير المصنَّفات ، أما الكتب المصنَّفة فلا يجوز رواية شيء منها بالمعني ، وتغيير الألفاظ التي فيها , وإن كان بمعناها لأن جواز الرواية بالمعنى كان للضرورة إذا غابت عن الراوي كلمة من الكلمات ، أما بعد تثبيت الأحاديث في الكتب فليس هناك ضرورة لرواية ما فيها بالمعني .
هذا وينبغي للراوي بالمعنى أن يقول بعد روايته الحديث " أو كما قال " أو " أو نحوه " أو " أو شبهه ".
تيسير مصطلح الحديث للدكتور الطحان (1 / 94)



بارك الله لك نقلك الطيب أخى وجعله فى ميزان حسناتك

جزاك الله كل خير ...

علي صالح علي
20-01-2010, 07:18 AM
مشكور اخي الفاضل وجزاك الله خيرا

ألب أرسلان
23-01-2010, 12:20 PM
مشكور اخي الفاضل وجزاك الله خيرا

وإياك أخى

بارك الله فيك ...

قصور
19-02-2010, 05:49 PM
لموضوع جمييييييييييييييييييييييييييل جداااااااااااااااااااااااااااااااا وشغل بالى كثيرا والحمد لله انى قراته

ألب أرسلان
20-02-2010, 01:44 PM
لموضوع جمييييييييييييييييييييييييييل جداااااااااااااااااااااااااااااااا وشغل بالى كثيرا والحمد لله انى قراته

جزاكم الله خيرا على طيب المرور اختنا الفاضلة

بارك الله فيكم ...

امير الاكرم
19-03-2010, 05:37 PM
جزاكم الله خيرا استاذنا الفاضل


بارك الله فيكم

اسال الله ان ينفع بك

صمونجى بابا
31-10-2010, 07:42 AM
رزقنا الله علما نافعا ورزقا طيبا وعملا متقبلا

ألب أرسلان
31-10-2010, 09:36 PM
جزاكم الله خيرا على طيب المرور والتعليق

بارك الله فيكم ...

ديني الإسلام
26-02-2011, 09:24 PM
جزاك الله خيراً وجعله في ميزان حسناتك

ألب أرسلان
27-02-2011, 03:06 AM
جزاكم الله خيرا على طيب المرور والتعليق

بارك الله فيكم ...

وليد السلفى
20-11-2011, 09:04 AM
جزاك الله خيرآ اخى الكريم

نورة سهيل
27-06-2012, 04:30 AM
تقرير رائع ومفيد وفيه معاومات جديدة لم أكن أعرفها

ألب أرسلان
12-07-2012, 07:27 AM
جزاكم الله خيرا على المرور الكريم

بارك الله لكم

أحمد أبو عمرو
05-10-2012, 11:48 AM
أغلب الأحاديث النبوية مروية بالمعنى.

مى محمد مرسى
24-11-2012, 11:34 AM
جزاكم الله خيراً :)

ألب أرسلان
04-12-2012, 12:52 AM
بوركتم وجزيتم الجنة

محبة للرحمن
03-04-2013, 03:42 PM
بارك الله بكم وجزاكم الله كل الخير ..

ألب أرسلان
23-04-2013, 05:10 AM
بوركتم وجزيتم الجنة

Yassin y
13-02-2014, 04:53 AM
الموضوع رائع ماشاء الله

unesdroid
26-07-2015, 01:32 PM
جزاك الله كل خير

المركز المتخصص للتدريب
08-08-2016, 07:44 AM
جميل جدا جدا جدا

kamalahmed
30-08-2016, 05:18 AM
مشكوووووووووووووووووووور

adilovan1407
10-12-2016, 09:30 AM
بارك الله فيك اخي الكريم

adilovan1407
10-12-2016, 09:31 AM
بارك الله فيك اخي الفاضل

منى فؤاد
03-12-2017, 07:34 AM
موضوع مهم مهم

منى فؤاد
03-12-2017, 07:37 AM
مهتم جدا جدا

karim1999
15-07-2019, 05:30 AM
جزاك الله كل خير أخى على هذه المعلومات الاكثر من رائعة