المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ


elyasihsan
03-09-2012, 04:02 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


قال جل جلاله في سورة فصلت :{ وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ} (فصلت:33)

قال بعض العلماء هذه الآية بشرى لأهل الإيمان وصالح الأعمال، ممن اكتملت فيه ثلاثة شروط:
1- الدعوة إلى الله.
2- وعمل صالحاً فأدى الفرائض واجتنب المحارم.
3- فاخر بالإسلام واعتز به وقال إنني من المسلمين.


إخوتي أخواتي في الله
رأيت مجتعنا الإسلامي أقصد أهل السنة والجماعة منقسم إلى مذاهب أشهرها:
المالكي والحنبلي والحنفي والشافعي.فعاش المسلمون هذا الإنقسام؛منهم من يتعصب لمذهبه ومنهم من لا يتعصب.
مع العلم أن أصحاب هذه المذاهب كانوا يجلون بعضهم بعضا.
انظر لهذه القمم العلماء الربانيين،أورد الذهبي وابن كثير وابن العماد المقولة المشهورة عن الإمام الشافعي فيه حيث قال :" الناس في الفقه عيال على أبي حنيفة ".
وأورد العلماء قول الشافعي في الإمام مالك :" إذا جاء الحديث فمالكُ النجم".
وقال إسحاق بن راهويه: لقيني أحمد بن حنبل بمكة، فقال : تعال حتى أُريك رجلاً لم تر عيناك مثله . قال: فأقامني على الشافعي.
وقد قال الشافعي لأحمد لمّا اجتمع به في الرحلة الثانية إلى بغداد سنة تسعين ومائة ء وعمر أحمد إذ ذاك نيف وثلاثون سنة ء قال له:" يا أبا عبد الله، إذا صحَّ عندكم الحديث فأعلمني به أذهب إليه؛ حجازياً كان أو شامياً أو عراقياً أو يمنياً ". قال ابن كثير رحمه الله معلقاً على ما تقدم :" وقول الشافعي له هذه المقالة تعظيم لأحمد، وإجلال له، وأنه عنده بهذه المثابة، إذا صحَّ أو ضعف يرجع إليه.
وكما تعلم أخي هؤلاء الأئمة الأربعة كلهم عاشوا في القرون الثلاثة الأولى خير القرون كما أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.أي هم من سلفنا الصالح.
ثم نظرت في وقتنا هذا فوجدت أن هناك إشكال آخر جديد،لقيت بعض الناس يقول أنا سلفي
وآخر يقول أنا سني وثالث يقول أنا صوفي.
فجلست إلى نفسي أحادثها قائلا:

آنا سلفي؟

مع ٱحترامي لمن يقولوا نحن سلفيين ودورهم في الدفاع عن العقيدة إلا أني لا أستطيع قول
أنا سلفي لأن هذا يعني أن الآخر ليس سلفيا!كيف ذلك؟ وكل مسلم وقتنا هذا هومُتَّبِعٌ لإحدى المذاهب الأربعة السلفية كما
ذكرت.إذن كل مسلم هوسلفي.

آنا سُنِيٌّ؟
لا أستطيع أن أَخُصَّ نفسي بهذه الميزة وكل الناس يَتِّبِعُونَ سُنَّةَ الله ورسوله صلى الله عليه وسلم.إذن كُلُّ مسلم سُنِيٌّ.

آنا صُوفِيٌّ؟
لا طبعا لست صُوفِيّاً أكيد.ولكي أكون مُنْصِفاً كلُّ صوفي ٱبتعد عن البدع والشرك والشُّبُهاتِ في العبادات فهوسُنِي ٌّسَلَفِيٌّ.
ثم إن ما يطلق عليها السلفية اليوم ما هي إلا إحياء لسنة الحبيب صلى الله عليه وسلم حسب ٱجتهاد مُعَيَّنٍ.
أما الصوفية النَّقِيَّة السُنِّيَّة هي علم ٱخْتَصّ أصحابه في علم القلوب و النفوس أعني أوائل الصوفية ثم جاء من بعدهم قوم
بدَّلوا وغيّروا منهم من هو فاسق زنديق.قلت منهم لا جميعهم.

آنتهت الجلسة مع نفسي وما زلت حائرا!

ففكرت ثم فكرت

فوجدت أَنَّ سيِّدي وقُرَّةَ عيني صلى الله عليه وسلم علَّمنا أنَّه لا يدخل الجنة إلا مسلم.
ووجدت أن الصحابة رضي الله عنهم إذا خاطبناهم وقلنا لهم يا أيها المسلمون صَحَّ ذلك.
ثم لم أجد أحدا من التابعين أو تابعيهم قال أنا سلفي أوصوفي أوسني.


فقلت إنني مسلم من المسلمين.

جيلان صدقى
09-09-2012, 02:55 AM
مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووووور

elyasihsan
11-09-2012, 02:37 AM
http://t1.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcTg2BUGbACKmhz9_FfhCmKnXKMTNrtZT eLvUZbihf4EE1RnaOmU