المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قائدنا الى أبد الأبدين سيدنا محمد الأمين


عصر الهندسة
12-09-2012, 03:04 AM
بسم الله الرحمن الرحيم




الحمدلله نحمده و نستعين به و نستغفره من يهدى الله فهو المهتد و من يضلل فلن تجد له ولياً مرشدا و نشهد أن لا إله لا الله وحده صدق وعده ونصر عبده وأعز جنده و هزم الاحزاب وحده لاشيء قبله و لا شيء بعده. و نشهدأن سيدنا محمداً عبد الله ورسوله خير نبي اصطفاه و خير مرسل للعالمين أرسله خير من أدى الامانة ونصح الامة وكشف الغمة وجاهد في الله حق جهاده حتى أتاه اليقين.


وبعدإخوتي الاكارم:


لعله ذاك السبب ذاته ما استدعى في نفسي مشاعر المحبة لأدفع قلمي يخط بعض ما يختلج فيها من مشاعر الحمية ما أرد به عنك سيدي يا رسول الله للمرة الثالثة ولربما الى أبد الابدين إفك بعض الحمقى والمغفلين المأجورين من أعداء هذا الدين وحاشى أن ينالك شيء من مقاصدهم لسمو مقامك عند رب عظيم الذي قال جل وعلا فيك(( ورفعنا لك ذكرك)) والذي قال عز من قائل(( إنا كفيناك المستهزئين)).


صلى الله وسلم وبارك عليك سيدي يا رسول الله من قرن الله جل جلاله رضاه بذكرك ورفع قدرك فوق كل مقام فأنى يناله المتقزمون من كلاب الدنيا الماجورين بحملة رعاع حاقدين تزكي نيران حقدهم جهات إتخذت من عدائها لهذا الدين بل لجميع المسلمين ديناَوديدناً فلا تلبث ان تنطفئ نيران حقدهم حتى يزكونها من جديد في هذا المكان أو ذاك تارة و عبر ذاك السفيه او غيره أخرى وبواسطة تلك الأداة وغيرها أو عن طريق أولئك الاغبياء الحمقى عبر رسوم تارة او كتابات مسيئة في أخرى أو عبر افلام وضيعة تارةأخرى ولكن هيهات ف((كلما أوقدوا ناراً للحرب أطفأها الله ويسعون في الارض فساداً)).

ولقدقال تعالى : ((ولا يزال الذين كفروا يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن إستطاعوا))

نعم انه الابتلاء بل هو الاختبار من العلي القدير ((ليميز الله الخبيث من الطيب))


ولعل من عظبم مكر هؤلاء الخبثاء الإستفزاز لمشاعر المسلمين بغرض استجرارهم لردات افعال تشوه صورتهم وتظهر عنف ردودهم وهذاما أوؤكد التنبيه اليه لإلصاق سمة العنف والارهاب وما الى هنالك من تهم باتت ممجوجة و ادعاءات باتت مفضوحة بدعوى حريةالرأي أو التعبير تلك الحجة التى اذا ما طالت احد كبرائهم أدنى مقولة أو شائبةسمعة لاقاموا الدنيا فوق رأس قائلها ولم يقعدوها.

اخوتي الاكارم :

لا أ قصدهنا التخلي عن حق الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حاشى لله ففداك الروح والجسد والنفس والنفيس والغالي والرخيص وبأبي أنت وأمي يا رسول الله .

ولكن لتكن ردود أفعالنا مدروسة ومحسوبة النتائج بحكمة نرد بها كيدهم ونكتسب بها قلب الصورة المشينة التي يحاولون إظهارنا بها أمام الأمم فنحقق بذلك نصرة لديننا ولعلنا نكسب الأخرين فيدخلون في دين الله أفواجاً فنحقق بذلك نصرا مضاعفاً على أعدائنا .

نعم أيها الاخوة :

إنناوالله لمقصرون في حق انفسنا وفي حقوق بعضنا البعض وفي حق ديننا علينا؟؟؟

أجل يا اخوتي هل سألنا انفسنا يوماً هل نحن مسلمون حقاً ؟؟؟


هل طبقنا شرع الله حق التطبيق في بيوتنا ...بين اهلنا ...في مدارسنا...في متاجرنا....

بل في جميع مناحي حياتنا...؟؟؟؟؟



هل تسائلنا ماهذا الذي يحل بنا وبشعوبنا الاسلامية دون ان نستطيع ان نحرك ساكنا أوندفع ضرا ولدى أمتنا ما لديها من إمكانات مادية وبشرية .....ولماذا؟؟

اليس حقاً ما حل بنا هذا هو الوهن الذي أخبرناعنه الصادق المصدوق صلوات الله وسلامه عليه ؟؟؟

اليس ذلك كله لابتعادنا عن تعاليم ديننا و حقيقة شرعنا ومهابة منا لغير الله عزوجل والله احق أن نخشاه؟؟؟

اليس من تركنا لذلك الامر الالهي الازلي لنبينا محمد بإقرأ ...وهو سبب الرقي والتحضروالتقدم



قتركناالعلم .... وتركنا العمل بهذا القانون الالهي الذي انتشل العرب من أمة أمية الى أمة سادت بحضارتها سائر الامم يوما بالعلم والاخلاص والعمل... وحين عمل به غيرالمسلمين سادو الامم وارتقو صهوة الحضارة ؟؟؟؟

الم نهن على انفسنا وبعضنا البعض حتى هنا عند اعدائنا؟؟؟

أجل يا إخوتي يلزمنا الكثير الكثير من العلم والعمل الصحيح الدؤوب المخلص وخصوصاً مع بدايات هذه الصحوة التي تبشر بالخير الكثير فيما لو أحسن استغلالها وصدقت نواياتوجهاتنا بها..!

نعم إن في جهود المخلصين من شباب هذه الامة لأبلغ الرد على اولئك الحمقى من اعداءالمسلمين وأدواتهم المأجورة الرخيصة وفي سعيهم لإحياء نهضتها بصدق واخلاص لأكبرالدفاع عن رسولنا الكريم صلى الله علبه وسلم الذي قال فيه تعالى :

((لقدكان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الاخر وذكر الله كثيرا))

صلى الله وسلم عليك يا سيدي يا رسول الله....والله إنه للخير ينبع من شرورهم.....!

(( فعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم))

لعل الله يجعل من حماقات أولئك المغفلين حافزاً لشباب هذه الامة يوقظ فيهم حبك وحب سيرتك العطرة والاستنان بسننك النيرة والسير على هديك القويم لإعادة مجد هذه الامةوإسترداد نهضتها ومكانتها بين الامم.....؟؟؟؟



وماذلك على الله بعزيز؟؟؟



طبت سيدي يا رسول الله ...وطاب مثواك ...وطابت ذكراك..



عهداًستبقى حياً في قلوبنا وبيوتنا ونفوسنا وحياتنا ...



فأنت بلا منازع قائدنا الاوحد الى أبد الأبدين...أيها الرسول الامين.......



حتى نلقى ربنا ... راضٍ عنا غير غضبان... ويجمعنا تحت لوائك تحت ظل عرشه يوم لا ظل الاظله ولا باقي الا وجهه



صلى الله وسلم ويارك عليك وعلى الك وصحبك الطيبين الطاهرين أجمعين



والحمدلله رب العالمين





عصرالهندسة

machine
12-09-2012, 07:22 PM
و الله انا نفسي المسلمين كلهم يتحدوا ويردوا علي الكلاب الي عملت الفيلم الي اساء الي رسول الله


ألا رسول الله