المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا ارتفع صوت الأغنام هكذا بعد دفن الميت وكأن صاعقة نزلت ..


الحنين للذكريات الجميلة
14-10-2009, 08:37 AM
http://up5.q8lots.net/download.php?imgf=q8lots12555305661.jpg (http://up5.q8lots.net/download.php?imgf=q8lots12555305661.jpg)




بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول

محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم

وأشهد أن لا إله إلا الله ، وحده لا شريك له

وأشهد أن محمدا عبده ورسوله





أما بعد :




هذه القصة حصلت معي ولم أسمعها من غيري


كنت بزيارة لأحد الأصدقاء ، وأذن المؤذن للصلاة

خرجنا للمسجد ، وصلينا المكتوبة ، وكانت هناك جنازة

صلينا عليها ،واتبعناها حتى وصلنا المقبرة




أهالوا عليها التراب ، وتفرق الناس

جلست مع صاحبي، قلنا ننتظر قليلا عند القبر

بقدر ما يذبح الجزور ، ويوزع لحمه




تفرق الناس ولم يبق غيرنا في المقبرة

إلا قطيعا من الأغنام كانت ترعى في المقبرة



وفي أثناء الصمت والهدوء

والتفكر في الموت وأحواله

وفي أصحاب تلك القبور

وما ستؤول إليه الأمور




وإذا بأصوات الأغنام تعلو وترتفع



لم اسمع قط صوتا كهذا الذي سمعته من الأغنام

وكأن صاعقة نزلت بها

أو خطرا عظيما يتهددها




وإذا بالأغنام وكأنها قطعان من الغزلان

بسرعتها وخفة حركتها

قفزا وسبقا للخروج




أو كأنها سرب من الطيور

سمعت اطلاق نيران فطارت هروبا إلى السماء




يا إالهي أين الأغنام ؟؟!!!



نظرت أمامي وعن جانبي ومن خلفي

أين الأغنام ؟؟!!!

لا توجد أغنام




نظرت إلى صاحبي وأقرأ في عينيه

ولا يكلمني وكأنه يقول لي أين الأغنام ؟؟!!!




لحظات ، ثوان قليلة بين وجودها

وهي ترعى بهدوء وأمان




وبين تسابقها وتطايرها للخروج من المقبرة



يا الله .. يا الله



هل سمِعت تلك الأغنام عذاب القبر

هل الميت الذي صلينا عليه

ونجلس بجانب قبره




ضرب تلك الضربة من عذاب القبر

التي يسمعها كل الخلائق إلا الثقلين




لا أعلم ، لكن لا تفسير عندي غير ذلك

لقول الرسول صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم

بعذاب القبر وضرب الميت



" اللهم إني أعوذ بك من الكفر والفقر ، وأعوذ بك من عذاب القبر "

" إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو القى السمع وهو شهيد "



قال صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم :



" إن العبد إذا وضع في قبره وتولّى عنه أصحابه إنه ليسمع قرع نعالهم . قال : يأتيه ملكان فيُقعدانه ، فيقولان له ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ قال : فأما المؤمن فيقول : أشهد أنه عبد الله ورسوله ، قال : فيقال له انظر إلى مقعدك من النار قد أبدلك الله به مقعدا من الجنة ، قال نبي الله صلى الله عليه وسلم : فيراهما جميعا . رواه البخاري ومسلم .

زاد البخاري قال: وأما المنافق والكافر فيقال له : ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول : لا أدري كنت أقول ما يقول الناس ! فيُقال : لا دريت ولا تليت ، ثم يُضرب بمطرقة من حديد بين أُذنيه ، فيصيحُ صيحةً يسمعها من يليه إلا الثقلين .




قال شيخ الإسلام ابن تيمية :



ولهذا السبب يذهب الناس بدوابهم إذا مُغِلَتْ إلى قبور اليهود والنصارى والمنافقين كالاسماعيلية والنصيرية وسائر القرامطة من بنى عبيد وغيرهم الذين بأرض مصر والشام وغيرهما ، فإن أهل الخيل يقصدون قبورهم لذلك كما يقصدون قبور اليهود والنصارى ، والجهال تظن أنهم من ذرية فاطمة وأنهم من أولياء الله ، وإنما هو من هذا القبيل ، فقد قيل : إن الخيل إذا سمعت عذاب القبر حصلت لها من الحرارة ما يذهب بالمغـل ـ أي يذهب امساك بطونها ..


**********************


نقلا عن أحد المشائخ

الحنين للذكريات الجميلة
14-10-2009, 11:34 AM
اللهم أمين يارب العالمين

أشكركم أخى ع المرور

ربنا يعلى من قدركم

ياسر ابوزيد
14-10-2009, 12:36 PM
جزاكم الله خيرا.. اللهم أحسن ختامنا

صمونجى بابا
26-11-2010, 02:46 PM
اللهم ارزقنا حسن الخاتمة